الفنان (حسن الرداد) يكشف السبب الحقيقي لعيشه في منزل والدته بعد زواجه من الفنانة إيمي سمير غانم

قصة حب كبرة جمعت بين كلا من الفنان الكبير (حسن الرداد) والفنانة الشابة (إيمي سمير غانم)، هذه القصة التي استمرت عدة سنوات بين الاثنين، وبالرغم من كثرة الإشاعات التي ظهرت حول الاثنين عن انفصالهما، إلا أن قصة الحب هذه كللت بالزواج منذ عدة أشهر، وأصبح حفل زفاف الفنان حسن الرداد والفنانة إيمي سمير غانم حديث الشارع المصري كله لعدة أسابيع طويلة.

حسن الرداد

حسن الرداد يؤكد أنه يعيش في منزل والدته

هذا وقد حل الفنان الكبير (حسن الرداد) ضيفا على الفنانة الكبيرة والإعلامية الجديدة (غادة عادل) في برنامجها الجديد الذي تقدمه على قناة (دي إم سي) وهو برنامج (تعشب شاي)، وخلال حواره معها كشف الفنان حسن الرداد الكثير من أسرار حياته الزوجية التي لا يعلمها الكثير من الناس.

حيث قام الفنان حسن الرداد بوصف نفسه وزوجته بعد مرور ثلاثة أشهر على زواجهما بأنهما (لقطاء)، حيث أكد أن منزله لم يكتمل بعد وأنه يعيش معظم الوقت مع والدته أو عند حماته، كما أكد أنه لا يقابل زوجته إلا عن طريق الصدفة فقط، وهذا ما يغضبه ويحزنه كثيرا.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    وده يهم الناس في ايه يعشوا فين ايه الارف ده كل واحد وحياته حر فيها لازم الناس تتحشر وخلاص