أزمة نسب وحادث سيارة وزواج سري.. أبرز الأزمات في حياة النجمة شريهان

احتفلت النجمة شريهان يوم الخميس الماضي  بعيد ميلادها 54 حيث أنها ولدت في 6 ديسمبر 1964، وتعتبر الفنانة شريهان من أهم فنانات جيلها وبالرغم من ابتعادها عن الفن لعدة سنوات ألا أن شهرتها ما زالت مستمرة ويبحث الجميع عن أخبارها أول وبأول ويهتم بشأنها الجميع على مستوي أنحاء العالم العربي.

أزمة نسب وحادث سيارة وزواج سري.. أبرز الأزمات في حياة النجمة شريهان 1 7/12/2018 - 2:01 ص

حيث تعتبر شريهان من أهم نجمات الفن الاستعراضي وهو الذي بسببه اشتهرت شريهان واصبح أسمها محفور بين نجمات كبيرة واشتهرت في مجال الفوازير.

وقد مرت الفنانة شريهان بالكثير من الأزمات في حياتها ومن خلال التقرير التالي نستعرض اهم هذه الأزمات.

  • كان والدها رافض الاعتراف بها حيث انه قد تزوج والدتها عرفيا تم حسم القضية لصالحها وتم أثبات النسب لوالدها أحمد عبد الفتاح الشلقاني وبعد وفاة والدها لم تعترف أسرة والدها بها ولم تستطع الحصول على الميراث وأثبتت نسب ابنتها وكانت شريها تبلغ في هذا الوقت 16 عاما.
  • وفاة شقيقها عمر خو رشيد وقد عانت الكثير من فقدانه إلى أنها فقدت النطق حيث انه رحل في حادث سيارة وكان يعتبر هو اقرب شخص لها ثم بعد هذه الحادثة بست سنوات توفت والدتها نتيجة أصابتها بمرض السرطان عام 1987.
  • تعرضت شريهان لحادث سيارة حيث عودتها من الإسكندرية في عام 1989 أدي هذا الحادث لأصابتها بكسور مضاعفة في عظام الحوض والعمود الفقري وانتشرت الشائعات وقتها أن هذا الحادث مدبر حيث أنها كانت ترتبط بشخصية سياسية كبيرة.وتعافت شريهان بعد العلاج الطبيعي لمدة عامين وكانت عودتها من خلال مسرحية شارع محمد علي
  • تزوجت شريهان مرتين كانت المرة الأولي من الأمير المغربي علاء الفاسي ولكن لم تستمر هذه الزيجة كثيرا وانفصلوا لغيرته الشديدة عليها ثمم تزوجت سرا من رجل الأعمال علاء الخواجة زوج صديقتها أسعاد يونس وقد أدي ذلك إلي حدوث الكثير من المشاكل والإشاعات ولكن سرعان ما استقرت الأمور بينهم
  • في عام 2002 أصيب شريهان بالسرطان وهو نوع نادر جداً وهو سرطان الغدة اللعابية ولا يصيب ألا واحد بين كل عشرة ملايين شخص ثم سافرت إلي فرنسا وخضعت لجراحة خطيرة استمرت لمدة 18 ساعة لإزالة الورم، ولم ينتهي الأمر عند هذا الحد حيث خضعت بعدها لعدة عمليات تكميلية وصلت حوالي إلى ما يقرب من 100 عملية ولكن كعادتها خرجت شريهان من هذه الأزمة قوية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.