قرار عاجل من القضاء في دعوى أرملة وائل الإبراشي لشطب الطبيب المعالج لزوجها الراحل

أصدرت اليوم الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإدارى التابعة لمجلس الدولة، قراراً بإحالة الدعوة المقامة من الأُستاذ سمير صبرى محامى أرملة وائل الإبراشى “سحر أحمد محمود عبده”، وذلك ضد الطبيب شريف عباس المعالج للإعلامى بعد أن أُصيب بفيروس كورونا، إلى هيئة مفوضى الدولة لإعداد تقرير بالرأى القانونى، لشطب عضويته من نقابة الأطباء، وأيضاً غلق كل المراكز الطبية التى يمتلكها الطبيب.

عاجل: الحكم بشطب عضوية الطبيب "شريف عباس" والمعروف بـ الطبيب المعالج لـ وائل الإبراشى وغلق جميع المراكز الطبية الخاصه به

وكان نص الدعوى المقدمة من المحامى كالأتى:ـ “جاء ذلك على سند من القول، بأن الأعلامى الراحل وائل الإبراشى وقع ضحية جريمة قام بها هذا الطبيب والذى يُحب الشهرة كثيراً، وترك وراء ظهره مبادئ المهنه والأخلاق والضمير، وللأسف الشديد هذه هى القصة الدامية لخداع يحدث اليوم وكل يوم، ولابد من وقف مثل تلك الخداع فى محاولة لإنقاذ الكثير من البشر الجدد والذين يقعون فى مثل تلك المصيدة، والتى من السهل أن يقع فيها الفقراء والغلابة والبسطاء وكذلك الكثير من النجوم والمشاهير، والكل وقع ومازال يقع فى مثل تلك الأمور.

وائل الإبراشى

وتابع الأُستاذ “سمير”:ـ “الطبيب المُعالج قام بالتخطيط لإغتيال الراحل الإبراشى، وأنه كان مُقيم معه فى الفترة الأخيرة ليلاً ونهارا، وكان يقوم بالتدخين بشكل رهيب فى غرفة نوم الراحل ولم يمتنع عن التدخين فى ظل ظروف مرض الإبراشى، على الرغم من أنه طبيب ويعلم مدى خطورة ما يفعله”.

وأكمل:ـ “ومن جانب أخر، فإن الطبيب يعلم مدى خطورة التدخين داخل غرفة المريض، بإلاضافة إلى إعطاء وائل عقار سوفالدى والذى يتم إستخدامه فى علاج فيروس سى، الأمر الذى إعترف به الطبيب فى مداخله هاتفيه بأحد البرامج التليفزيونية، مما أدى إلى تدهور حالة الإبراشى الصحية مما أدى إلى وفاته بسبب هذا الإهمال الطبى الخطير من قِبل الطبيب الغير أمين على أرواح البشر”.

وائل الإبراشى

وأنهى المحامى دعوته، بطلب الحكم على الطبيب شريف عباس بشطب عضويته من قِبل نقابة الأطباء، وكذلك قفل كل المراكز التى يمتلكها هذا الطبيب.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    انتقامالله من الظالمين ودعوات المظلومين