طريقة نصب واحتيال جديدة.. تجنب الوقوع فيها

تداول رواد مواقع السوشيال ميديا في الأيام الماضية، طريقة نص جديدة باستخدام حيلة ذكية للإيقاع بالضحايا والنصب عليهم.

طريقة نصب جديدة تثير استياء رواد مواقع التواصل

وتعتمد طريقة النصب الجديدة على أن رجل بسيط لا يعرف القراءة والكتابة وعنده ٧ أولاد وعثر على ظرف بداخله ورقة مالية أجنبية لا يعرفها ولا يعرف هي إلى أي بلد تنتمي تلك العملة.

ويتضح في الجواب أن الورقة المالية بقيمة ٥٠٠ فرنك سويسري، أي ما يعادل أكثر من 12 ألف جنية مصري، ويعرض الرجل على الضحية أن يشتريها بألف جنية فقط، بحجة انه لن يستطيع الذهاب للبنك أو مراكز الصرافة.
حيلة نصب جديدة

إلا أن تلك الجواب مزور ولم يصدر عن أن أي بنك، كما أن العملة ليست “فرنك سويسري” وإنما “سوم أوزبكستاني” أي أن قيمتها واحد جنية مصري فقط.

ويعتمد المحتال في تلك الطريقة على عدم معرفة الشخص بالفرانك السويسري، والسوم الأوزبكستاني، بجانب طمع الكثيرين في التربح بأي وسيلة.

وأثارت طريقة النصب والاحتيال الجديدة استياء رواد مواقع التواصل الاجتماعي، معتبرين انها طريقة مبتكرة، وان النصابين موجودين طالما أن هناك طماعين.

اترك تعليقاً