وفاة شعبان عبد الرحيم الفنان الشعبي المعروف صاحب أغنية أنا بكره اسرائيل

مات شعبان عبد الرحيم، منذ قليل في مستشفى المعادي العسكري متأثرًا بالمرض، عن عمر اثنين وستين عامًا. وأكد الشاعر إسلام خليل خبر الوفاة مشيرًا إلى أن ابنه موجود في الوقت الحالي في المستشفى للانتهاء من الاجراءت المطلوبة تمهيدًا لصلاة الجنازة والدفن. وعانى شعبان عبد الرحيم من المرض الفترة القليلة السابقة، أدى ذلك إلى احتجازه في المستشفى للعلاج. بعدما أحيا في المملكة العربية السعودية حفلًا في موسم الرياض على مقعد متحرك لأنه كان مصاب بتعب شديد في العظام.

الفنان شعبان عبد الرحيم يتوفى في مستشفى العسكري

موعد جنازة شعبان عبد الرحيم الذي توفي صباح اليوم

شعبان عبد الرحيم مرض مرضًا شديدًا أكثر من مرة

ولقد مر شعبان عبد الرحيم بمجموعة من المحن الصحية الصعبة قبل وفاته، ومن أشهر ما قاله: ” المرض علمني من يحبني ومن لا يحبني، ولكن كل إنسان له ظروف في المرض بالضبط، وأول شخص كان سأل على الفنان أحمد عدوية، وغنى في المستشفى”.

واشتهر شعبان عبد الرحيم بمجموعة من الأغاني الشعبية السياسية، سواء أغنية (أنا بكره اسرائيل) أو (يا أبو بكر يا بغدادي )، و(ببطل السجائر )، وكان يشارك مؤخرًا في الأفراح الشعبية. وأوضح عبد الرحيم: ” أنا لا أنظر إلى الفلوس ولا أنظر إلى الغد ولكن أتركها لله سبحانه وتعالى.”، ولقد هاجم الكثير من الإعلاميين الذين ينشرون محتوى يتحدث عن السحر والعفاريت والجن في فترة من الفترات، واستضافته الفنانة والاعلامية ريهام سعيد مقدمة برنامج (صبايا الخير).