مهمة مخابراتية دفعت عمر سليمان للبقاء في المخابرات المصرية أكثر من 20 عاما.. تعرف عليها

دائما ما تحتاج الأسرار إلى بعض الوقت لتظهر إلى النور وهو ما حدث بالفعل منذ فترة مع اللواء عمر سليمان المدير السابق للمخابرات العامة المصرية والذي ظل في منصبه لأكثر من 20 عاما بسبب مهمة جرى الكشف عنها مؤخرا.

عمر سليمان

وتتمثل المهمة التي كشف عنها اللواء عمر سليمان في محاولة اغتيال الرئيس المصري محمد حسني مبارك في أديس أبابا والتي فشلت وجرى التخلص من العناصر المشاركة في هذا الفخ بمعرفة حرس رئيس الجمعهورية.

ويمكن السر في أن اللواء عمر سليمان قبل سفر الرئيس مبارك إلى أديس أبابا طلب استبدال السيارة بأخرى على درجة عالية من تحمل الرصاص والانفجارات وهو ما حدث بالفعل بناء على معلومات وصلت إلى الجهات المصرية بشكل سري وبالفعل حمت السيارة الرئيس المصري من واقعة الاغتيال.

وتمكن حرس الرئيس المصري من قتل جميع الإرهابيين فيما نجح سائق الرئيس مبارك في الافلات من مرمى النيران بالاتجاه نحو الطريق المعاكس من أجل الابتعاد عن الخطر الداهم والاشتباكات بين الإرهابيين وحرس الرئيس وبذلك تمكن عمر سليمان من اثبات جدراته ليظل بعد ذلك مديرا للمخابرات المصرية لفترة طويلة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.