معلومات عن حسين رياض أب السينما المصرية في ذكري وفاتة

حسين رياض فنان مصري تمتع بقبول كبير بين المشاهدين حينما أطل من خلال العديد من الأعمال الفنية، جعلته واحدا من ضمن أهم من قدموا دور الأب في السينما المصرية، من منا ينسي دورة في فيلم السبع بنات ودورة أيضا في فيلم أه من حوا مع دنجوان السينما المصرية رجدي أباظه وأحدي جميلاتها لبني عبد العزيز، وقد تنوعت الأدوار التي قدمها الراحل حسين رياض طوال مشواره السينمائي.

حسين رياض

و لم يكن الصوت الذي تميز به الراحل حسين رياض هو صوته الطبيعي، كما أن للراحل عادتان لم ينقطع عنهم طوال فترة حياته، وسنكشف لحضراتكم من خلال المقال عن اهم تلك العادات وعن سر صوت الراحل خلال الذكري رقم 52 على رحيل الفنان المصري القدير.

معلومات عن حسين رياض وسر طبقة الصوت التي ميزته

كشف الفنان الرحل خلال أحدي لقاءاته أنه مجرد كمالة عدد في معظم الأفلام التي قد قدمها خلال مشواره الفني، مؤكدا على أنه غير راضي عن معظم تلك الأفلام وأما عن أجرة فقد أشار إلي أنه كان يقبل بألف جنية على الرغم من أن البطل والبطلة كانوا يحصلون على 3 أو 4 ألاف جنية مقابل العمل، وقد أكد على أنه كان يحتاج تلك الأموال للمعيشة.

أما عن عاداته فقد أشار إلي أنه كان يمتلك عادتين أما العادة الأولي هي ارتداءه للقبعة مؤكدا على أنها كانت لا تفارقه أبدا، أما الثانية فهي وجود كوب من الماء أو ترمس ممتلئ أينما ذهب، على أثر حادثة كان تعرض لها أثناء السفر أضطر المكوث في مكان لا يوجد به ماء مع أرتفاع درجة الحرارة، أما عن صوته فقد كشف رياض خلال الحديث على أن غضروف بالحبال الصوتية هو ما تسبب في طبقة الصوت التي عرف بها.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.