مديحة يسري| عاشت ظروف قاسية بسبب تأميم جميع ممتلكاتها، ووفاة ابنها الوحيد كانت بمثابة صدمة عمرها، تزوجت اربع مرات، وانفصلت عن محمد فوزي بعد قصة حب كبيرة بسبب الخيانة

مديحة يسري فنانة قديرة، أثرت السينما المصرية بالعديد من الأفلام المميزة والتي تركت بها بصمه لا تمحى في ذاكرة التاريخ، دخلت قلوب الجمهور بملامحها الشرقية البسيطة، فهي سمراء النيل التي عشق الكثير من جمهورها أداؤها المميز وادوراها البسيطة الغير متكلفة.

مديحة يسري| عاشت ظروف قاسية بسبب تأميم جميع ممتلكاتها، ووفاة ابنها الوحيد كانت بمثابة صدمة عمرها، تزوجت اربع مرات، وانفصلت عن محمد فوزي بعد قصة حب كبيرة بسبب الخيانة 1 24/1/2018 - 1:31 ص

تأميم ممتلكاتها ووفاة ابنها أكثر صدمات قاسية تعرضت لها مديحة يسري

اسمها الحقيقي هنومة حبيب خليل، ولدت في 3 ديسمبر من عام 1921، وامتلئت حياة مديحة يسري بالعديد من الأحداث بداية من تعدد زيجاتها، ووفاة ابنها الوحيد “عمرو” في حادث سيارة نقل ليتوفي وهو بعمر السادسة والعشرون، وأيضا تأميم جميع ممتلكاتها في عهد جمال عبد الناصر وكانت تلك بمثابة صدمة قاسية، فقد كانت تمتلك فيلا ومصنع وعدد من السيارات، وشركة للإنتاج كانت قد أسستها مع طليقتها الفنان الراحل محمد فوزي، وجاء التأميم ليقضي على كل ذلك، ويتركها لمواجهة مصير لا تعرف عواقبه وكيفية مواجهته.

تزوجت 4 مرات وتعرضت للخيانة حتى من حب عمرها محمد فوزي

وقد تزوجت مديحة يسري4 مرات، أولهن من الملحن محمد أمين، ثم الفنان محمد فوزي، ثم الفنان أحمد سالم وأخيراً من الشيخ إبراهيم سلامه راضي وقالت أن أزوجها جميعا خانوها، ومنهم الفنان محمد فوزي رغم انهما تزوجا عن قصة حب، وقالت أنها تجاوزت محنة الخيانة بمجرد طلاقها منه، وبررت مديحة تعدد خيانات أزواجها بسبب كثرة سفرها وانشغالها باعمالها، وان أزواجها كانو يشعرون بالخجل منها بمجرد علمها بخيانتهم ويطلبون منها الطلاق، وأكدت أنها عاشت قصص حب مع أزواجها الأربعة، وأكدت أنها قاطعت الزواج تماما بعد اخر زيجاتها من الشيخ إبراهيم مؤكدة إنها عاشت معه حياة سعيدة وبعيدة عن الخيانة، ودائما ما كان يناديها ب هانم.

صدمة نفسية لمديحة يسري بسبب فقد ابنها الوحيد

وقد أصيبت بصدمة نفسية كبيرة بعد وفاة ابنها الوحيد من الفنان محمد فوزي، وأكدت أنها تجاوزت تلك المحنة بالقران الكريم والصلاة، وقامت بعمل حوالي 30 عمرة لها ولا بنها واعتبرت أن ابنها مسافر للخارج وأنها سوف تلتفي به في الجنة، وقد ذهب لبعض الشيوخ وقال لهما احدهم مهدئا من ألألامها “ابنك سوف يستقبلك على باب الجنة”.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.