عاجل اليوم| نائب البرلمان توفيق عكاشة تمت إسقاط عضويتة من مجلس الشعب بموافقة الأغلبية

نهايةً لطريق الجدال الطويل، وكمية الفضائح التي طرأت على مجلس النواب منذ إنعقاده، بسبب أفعال كثير من النواب، وعلى رأسهم النائب والإعلامى ” توفيق عكاشة “، فمنذ بداية إنعقاد المجلس وفي كل جلسة يحدث هرج ومرج داخل قاعة الجلسات وخاصة بسبب أفعال وكلام النائب توفيق عكاشة، مما أضفي على المجلس صورة غير مشرفة أمام العالم أجمع، وآخرهم واقعة ضرب توفيق عكاشة بالجزمة داخل البرلمان من أحد النواب، بسبب طلبه تطبيع العلاقات مع الدولة الصهيونيو ” إسرائيل “، والتي إنتهت إلى قيام رئيس المجلس الدكتور  ” على عبد العال ” بطرد كلاً من النائبين خارج الجلسة، لحين البت في شأنهم.

عاجل اليوم| نائب البرلمان توفيق عكاشة تمت إسقاط عضويتة من مجلس الشعب بموافقة الأغلبية 1 2/3/2016 - 7:11 م

شاهد رد فعل الإعلامى بعد القرار الصادم

وأخيراً وليس آخراً، إستقر المجلس على عقد جلسة طارئة للتصويت على سحب العضوية من الإعلامى توفيق عكاشة، بسبب إهانة الدولة المصرية والرئيس عبد الفتاح السيسي، عن طريق إستقبال عكاشة للسفير الإسرائيلى في منزله، أملاً منه في تطبيق سياسة التطبيع مع إسرائيل، وإعتبارها دولة معترف بها وصديقة للدولة المصرية، على حساب القضية الفلسطينية.

وإستقرت الجلسة على الآتى :

432 نائب بالبرلمان وافقوا بــ ” نعم ” على سحب العضوية وإسقاطها، مع كافة الآثار القانونية المترتبة على ذلك.

8 أعضاء صوتوا بــ ” لا ” على إسقاط العضوية.

وبالتإلى الأغلبية هنا تجاوز ثلثى الأعضاء مما يجعل قرارهم هو النافذ، حيث نصت المادة 110 من الدستور على ” يتم إسقاط العضوية عن أى عضو بالمجلس بموافقة الأغلبية على ذلك والمتمثلة في ثلثى الأعضاء، في حالة فقد العضو للثقة والإعتبار، أو فقده لشرط من شروط العضوية التي أنتخب على أساسها، أو أخل متعمداً بواجب من واجبات مجلس النواب، أو إرتكب جريمة معينة تدخل في نطاق الجنايات أو جرائم الجلسات “، وفي هذه الحالة بعد موافقة الأغلبية، يتم إسقاط الحصانة عن النائب، ومن ثم إسقاط وزوال العضوية مع ما يترتب على ذلك من آثار.