شاطئ الموت بالإسكندرية يبتلع الضحية رقم 21 وقرار عاجل من النيابة بعد تزايد أعداد الغرقى

بالرغم من التحذيرات الكثيرة من الذهاب إلى شاطئ النخيل بالإسكندرية والمعروف بشاطئ الموت، نظراً لكثرة عدد الغرقى في الشاطئ المثير للجدل، والشهير بكثرة الدوامات الساحبة، واتهامات من قبل البعض لإدارة الشاطئ بعدم وجود منقذين الأمر الذي نفته الإدارة وأكدت أن السبب في ازدياد عدد الغرقى هو كثرة المقبلين على الشاطئ من سياحة اليوم الواحد وعدم التزامهم بالتحذيرات وجهلهم بقوانين المكان، وكان هذا ما أكده أيضاً محافظ الإسكندرية في تعليقه على حوادث الغرق المتتالية في شاطئ المموت.

شاطئ النخيل

واليوم ارتفع أعدد ضحايا شاطئ النخيل أو الموت بمدينة الإسكندرية إلى 21 ضحية، وذلك بعد ابتلاع الشاطئ لعامل من محافظة الدقهلية، وكانت البداية مع تلقي مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية اللواء محمد شريف إخطاراً من مستشفى المعصرة بوصول شخص يدعى “أ. س. أ” ويبلغ من العمر 27 سنة، وقد فارق الحياة غرقاً في شاطئ النخيل، وقال والد الضحية في التحقيقات أن نجله نزل إلى مياه البحر للاستحمام ولكن سحبه التيار إلى عمق البحر وتم إنقاذ جثمانه بعد مفارقته الحياه ولم يتهم أحد بالتسبب في غرقه، وتم تحرير محضر بالواقعة تحت رقم
6019 /2018 إداري.

هذا وقد أمرت النيابة العامة بالتحفظ على جثمان الغريق لحين الانتهاء من التحريات التي تجريها البحث الجنائي، وبحسب تصريحات صحفية من مصدر في الحماية المدنية بمدينة الإسكندرية لصحيفة مصراوي فإن أعداد الغرقى في شاطئ النخيل فقط منذ بداية الصيف حتى الآن وصلت إلى 21 ضحية، وبعد ازدياد أعداد الغرقى قامت النيابة باستدعاء مدير عام شواطئ الإسكندرية، كي يدلي بأقواله في كثرة أعدادد غرقى شاطئ النخيل.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. Avatar of ahmed mandour
    ahmed mandour يقول

    شاطئ النخيل لابد من اغلاقة وهدم جميع المنازل بة لانة مخالف لقوانين الشواطئ