حقيقة صورة ملامسه وزير الخارجية المصرية سامح شكري لتابوت الرئيس الإسرائيلي السابق بيريز التي أثارت الجدل بمواقع التواصل الاجتماعي

تدأول عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة ملامسة وزير الخارجية المصرية سامح شكري لتابوت الرئيس الإسرائيلي السابق شيمون بيريز، حيث أثارت هذه الصورة استياء كبير لدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي خاصة وان الصورة تظهر ملامح وزير الخارجية المصري سامح شكرى تأثره الشديد بوفاته خلال تشيع جنازة بيريز ، على جانب اخر تتدأول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي نفس الصورة لكن لرجل يهودي يقف بدلا من وزير الخارجية المصرية سامح شكري أمام تابوت شيمون بيريز، مما أثار اندهاش  الجميع وتساءلوا أي الصورتين صحيحة، فنجحت تلك الصورة في أثارت الجدل بمواقع التواصل الاجتماعي واحدث ضجة كبيرة .

حقيقة صورة ملامسه وزير الخارجية المصرية سامح شكري لتابوت الرئيس الإسرائيلي السابق بيريز التي أثارت الجدل بمواقع التواصل الاجتماعي 1 1/10/2016 - 2:50 ص

شكري سامح ضحية صورة مفبركة

وبعد تدأول الصورة سريعا على مواقع التواصل الاجتماعي لوزير الخارجية المصرية سامح شكري، أكدت الخارجية على فبركة تلك الصورة، وكانت المفاجأة قيام احد الأشخاص فببركة الصورة وإزاله الرجل اليهودي الذي يقف إمام تابوت الرئيس الإسرائيلي السابق ووضع صورة لوزير الخارجية المصرية بدلا منه، لإحداث ضجة غير صحيحة على ألإطلاق .

شكري سامح ممثل مصر بجنازة الرئيس الإسرائيلي السابق بيريز

وقد توجه وزير الخارجية المصرية سامح شكري إلى إسرائيل مساء امس الخميس،   لحضور تشيع جنازة الرئيس السابق الإسرائيلي شيمون بيريز ممثلا مصر ضمن عدد كبير من الوفود العالمية القادمة من الخارج للمشاركة بتشيع الجثمان .

سامح شكرى
صور سامح شكرى المفبركة
الصورة الحقيقية
رجل يهودي

قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.