دار الافتاء توضح: ليس من حق الزوجة أن تسأل الزوج عن راتبه الشهري ولكن ما يجوز لها فقط؟

دائما ما نجد عدد من الاسئلة التي يحتاج العقل الواعى إلى اجابات لها سواء في الامور الحياتيه أو الدنينة وغيرها من الاسئلة التي تعد شائكة والتي لا يمكن الاجابة علهيا إلى من متخصصين في تلك العلوم، وعلى نفس السياق نجد العديد من الاسئلة الدينة التي يحتاج المواطن البسيط إلى فتوى لها أو الرجوع إلى اهل الخبرة أو اهل الفقه من دارة الافتاء المصرية ومع تلك الاراء أو التصريحات يميل البعض إلى تلك الاجابات ويرفض البعض للعقل الدنيوي وليس الدينى

دار الافتاء المصرية

وخلال التصريحات التي صرح بها مدير ادارة الفروع الفقهية وأمين الفتوى بدار الافتاء المصرية الدكتور محمد عبد السميع عن حقوق الزوجة وجاء أن الزوجة ليس من حقها أن تسال زوجها عن راتبه، ولكن أضاف أن من حقها أن تعرف أن المرتب يكفي لقضاء احتياجاتها

دار الافتاء توضح: ليس من حق الزوجة أن تسأل الزوج عن راتبه الشهري ولكن ما يجوز لها فقط؟ 1 16/9/2019 - 10:54 ص

حيث جاء ذلك من خلال البث المباشر الذي تقوم به الصفحة الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك من خلال فتح باب الاسئلة المباشرة للمشتركين ولكافة المواطنين ليتم الاجابة عليهم من خلال الضيف

وجاء سؤال من زوجة قائلة، أنا زوجة وعندي أولاد وزوجى لا يخبرنى أبداً عن دخل وأخاف أن أطلب أي شيء ويصرف على نفسه فقط وفي المنزل يتم صرف القليل، حيث جاءت الاجابة، ليعلق عليها الدكتور عبد السميع قائلا، يمكن للزوج أن يخبر زوجته بدخله الشهري ليطمئنها أو أن يقول لها أن منزلنا ومعيشتنا شهريا تحتاج إلى مبلغ محدد وانا دخلى يغطى هذا المبلغ والزوج يجب أيضا عليه أن يخبر زوجته ما يطمئنها به

كما أضاف أيضا أن الزوجة من حقها فقط أن تعلن أن دخل زوجها يغطي نفقات المنزل وما فوق ذلك ليس م حقها أو أن تسأل فيه وليس واجباً عليه أن يخبرها به