الفقي: انخفاض سعر الدولار إلى 14 جنيه في فترة وجيزة إليكم التفاصيل

منذ عدة أيام أعلن محافظ البنك المركزي عن خبر من شأنه اسعاد جميع الشعب المصري وهو خبر ارتفاع المعدل الاحتياطي الأجنبي لمصر ليأتي اليوم احد الخبراء الاقتصاديين خبرا من شأنه أن يكون سارا أيضاً بالنسبة لجميع الشعب المصري فقد أكد السيد فخري الففي مستشار صندوق النقد الدولي والخبير الاقتصادي على انه قد تم ملاحظة انخفاض سعر الدولار بشكل كبير خلال الشهر الماضي
ليصل سعر الدولار الى17.85 جنيها بعد أن كان قد قفز إلى عشرون جنيها عقب أن تم أعلن خبر تحرير سعر صرف الجنيه المصري في فبراير الماضي ويذكر أنه من المتوقع أيضاً أن يتم انخفاض سعر الدولار أكثر وأكثر خلال السنة القادمة ليصل سعر الدولار إلى 14 جنيها في يوليو عام 2018 ويمكن إرجاع هذا التغير إلى أسباب كثيرة تمت الاستفادة منها بسبب تحرير سعر الجنيه وأول هذه الأسباب هو عودة الحركة السياحية مرة أخرى مما يؤدي إلى ازدياد في نسبة العملة الأجنبية الداخلة إلى البلاد
وثاني أهم هذه الأسباب هو اتجاه المصريين الذين بالخارج إلى ايداع العملات الأجنبية بالبنوك المصرية وتحويلها إلى مصر مما أدى إلى ازدياد معدل العملات الأجنبية بالبنوك واهم هذه الأسباب هو تنشيط حركة الاستثمار الأجنبي بالاراضي المصرية خاصة بعد أن تم الإعلان عن انخفاض سعر الدولار التجاري بشكل كبير خلال الشهر الماضي

كما أن خطوة الاعتماد الذاتي في استعمال الغاز الطبيعي والتي تهدف إليها الحكومة وعدم اللجوء إلى استيراده سوف تعمل على وجود فائض من العملات الأجنبية بخزانة الدولة الخاصة.

إنحفاض سعر الدولار

قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.