تفاصيل عن تطعيم فيروس الروتا وأثاره الجانبية

بعد أن أعلنت وزارة الصحة عن بدء الحملة التطعيمية الخاصة بفيروس الروتا لابد أولا أن نعلم ما هو فيروس الروتا
أولا: معلومات عن أصل الفيروس هو عبارة عن فيروس يبدأ حياته بالجهاز الهضمي عند الأطفال الذين دون الخمس سنوات في حالات من الإسهال الحاد والفي وارتفاع درجات الحرارة.
ثانيا ما هو تكوين اللقاح المضاد للإصابة بفيروس الروتا؟
فقد أكد الأطباء أن اللقاح المضاد لفيروس الروتا هو أيضا فيروس الروتا الخلفي الذي يعيش داخل جسم الطفل بل انه يولد به كنوع من أنواع المضادات الطبيعية داخل جسم الإنسان.
ثالثا: ما هي كيفية تعاطي هذا اللقاح، هذا اللقاح المضاد لفيروس الروتا يتم أخذه عن طريق التطعيم بالفم بعد أن يتم تحليل البودرة الخاصة باللقاح في السائل المائي المرافق

تطعيم الروتا

رابعا: الآن هل تطعيم الروتا له اي أعراض جانبية أو اي موانع، أكد كثير من الأطباء المتخصصين لعلاج الأطفال على أن هذا اللقاح في الأغلب ليس له أي آثار جانبية على الأطفال وانه في حالة بعض الآثار الجانبية فان نسبتها لا تتعدى ال10% وتأتي في بعض الحالات على هيئة اضطراب في عملية النوم، ارتفاع طفيف في درجة حرارة الطفل، بعض الطفح الجلدي، وفي اقل الحالات قد تحدث أعراض أخرى مثل اضطراب الجهاز الهضمي وحالات قليلة من الفي أو الإسهال أو الشعور بالمغص وقد تأتي بعض الغازات.

خامسا متى يجب علينا وقف التجرع بهذا العقار، إذا تم اكتشاف أي أعراض لعيب خلفي بالجهاز الهضمي لدى الطفل فانه يجب الامتناع عن التطعيم، إذا اكتشف أن الطفل عانى من حساسية من مكونات العقار في الجرعة الأولى فانه يجب إيقاف باقي الجرعة على الفور، كما انه لا يمكن إعطاء اللقاح لأي طفل مصاب بمشاكل بالجهاز الهضمي.

سادسا :السؤال الذي طرحه كثبر من الآباء ما هو السن المناسب لإعطاء الجرعة الواقية للطفل فقد أكد الأطباء على انه يجب إعطاء الجرعة قبل إتمام الطفل للشهر السادس ويفضل أن يتم أخذه خلال الأربع شهور الأولى ويتم أخذه عن طريق الفم في هيئة جرعتين يفصل بينهما شهر ولا يمكن اخذ الجرعة التطعيمية مرة واحدة.

ومن الجدير بالذكر انه لايوجد علاج مباشر لفيروس الروتا حتى الىن أو اي مضاد حيوي مخصص لعلاجه.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.