بعد سحلها وضربها وتدهور حالتها الصحية.. وفاة الطالبة المصرية “مريم” المعتدى عليها في لندن وأول تعليق من الخارجية المصرية

في خبر عاجل تناقلته جميع وسائل الإعلام المصرية منذ قليل، وكانت حديث برامج التوك الشو على مدار الأيام الماضية، تم الإعلان منذ قليل عن وفاة الطالبة المصرية مريم عبد السلام، داخل إحدى مستشفيات بريطانيا وذلك على إثر إصابتها بإصابات بالغة لحقت بها نتيجةة ضربها وسحلها من قبل ما يقرب من 10 فتيات في لندن، وجاءت وفاتها بعد إجرائها جراحات دقيقة في المخ بعد دخولها في غيبوبة بعد الاعتداء عليها بوحشية بمدينة “توتنجهام” البريطانية.

بعد سحلها وضربها وتدهور حالتها الصحية.. وفاة الطالبة المصرية "مريم" المعتدى عليها في لندن وأول تعليق من الخارجية المصرية 1 14/3/2018 - 9:51 م

هذا وكان النائب العام المصري قد أمر بفتح تحقيق عاجل في حالة الاعتداء على الفتاه المصرية مريم عبد السلام، إلا أنها توفيت اليوم متأثرة بجراحها، ومن جهة وفي أول تعليق لمحامي مريم، قال الأستاذ عماد أبو حسين، أن حق مريم لن يضيع وسوف يتم محاسبة كل من تسبب وفي وفاتها سواء أكان عن طريق الاعتداء عليها أو الذين تقاعسوا في علاجها، مؤكداً على أن ما حدث لمريم هو جريمة جنائية، وسوف نلاحق الفتيات اللاتي قاموا بالاعتداء عليها، وجاءت هذه التصريحات خلال مداخلة هاتفية له مع الإعلامي أحمد موسى.

وفي أول تعليق للخارجية المصرية قال مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية السفير خالد رزق، في مداخلة هاتفية على قناة تن، أن سفارة مصر في لندن سوف تتولى نقل جثمان الطالبة مريم وأن حقها لن يضيع، وأكد أن هناك تنسيق كامل مع السلطات البريطانية من قبل الخارجية لمحاسبة المعتدين وعدم إفلاتهم من العقاب، وتوجه بالتعازي لأسرة الفقيدة.



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.