بتر أصابع طالب بالمرحلة الإبتدائية بأحد المدارس الخاصه

يعتبر هذا الحادث من ابشع الحوادث التي قد نقرأ عنها أو نسمع بها لذلك فقد أشعلت هذه الحادثة مواقع التواصل الاجتماعي حيث أنها قد تسببت في إصابة أحد الأطفال بالمرحلة الابتدائية بعاهة دائمة قد تكون سببا في ضياع مستقبله كليا وقد أعلنت إحدى المصادر الامنية على أن تفاصيل الحادث تكمن في تسبب أحد العاملين بإحدى المدارس الخاصة الكائنة في بني سويف في قطع اصابع أحد الأطفال المقيدين بالمرحلة الابتدائية وقد أكد المتهم على أنه لم يكن يقصد الإصرار بهذا الطالب وان الامر لم يكن سوى قضاء وقدر.
ذلك عندما أراد الطالب أن يدخل دروة المياه الخاصة بالمرحلة الثانوية بهذه المدرسة إلا أن العامل أراد أن يزجر هذا الطالب وقام يغلق الباب بوجهه كنوع من أنواع الرفض إلا أن القدر شاء أن تكون اصابع الطفل اسفل الباب مما جعل أصابعه تصاب بضمور كامل نتيجة غلق الباب عليها بعنف ومن ثم تم نقل الطفل المصاب على الفور إلى المستشفى لإجراء الاسعافات الاولية له ولكن للاسف فقد أكد الفريق الطبي الذي تولى الاشراف على علاج الحالة على أنه لابد وان يتم اجراء عملية جراحية للطفل لبتر اصابعه.
وبالفعل فقد تم إجراء الجراحة له على الفور وتم بتر أصابعه المصابة نظرا لأنها كانت مصابة بحالة من الضمور الكامل وقد تم إحالة هذا العامل لاستكمال التحقيقات وبعد أخذ أقواله واتخاذ كافة التحريات وأخذ أقوال بعض الشهود اتضح أن الأمر قد كان قضاء وقدر وقد اتخذت المدرسة الإجراءات اللازمة تجاه هذا العامل وتم فصله من المدرسة تماما وحتى الآن لم تعلن المصادر عن أي إجراءات قانونية تم اتخاذها ضد هذا العامل الذي تسبب في إصابة هذا الطفل البرئ نتيجة إهماله وعنفه في التعامل مع طلاب المدرسة وخاصة طلاب المرحلة الابتدائية.