الصندوقين الأسودين للطائرة المصرية المنكوبة يصلان فرنسا اليوم برفقة لجنة التحقيق

    بعد الفشل في استخلاص بيانات وحدة الذاكرة في الصندوق الأسود للطائرة المصرية المنكوبة وبعدما أعلنت اللجنة الفنية المشرفة على استخلاص بيانات وحدة الذاكرة بالصندوق الأسود للطائرة المصرية المنكوبة أن كل محاولات اللجنة من استخلاص بيانات وحدة الذاكرة ومسجل قمرة قائد الطائرة  قد باءت كلها بالفشل نظراً للإتلاف التي أصاب وحدة الذاكرة التي وجدهما بالصندوق الأسود للطائرة المصرية المنكوبة.

الصندوقين الأسودين للطائرة المصرية المنكوبة يصلان فرنسا اليوم برفقة لجنة التحقيق 1 27/6/2016 - 8:14 م

     وإعلانها إلى ارسال وحدات الذاكرة إلى فرنسا لمكاتب التحقيق في حوادث الطيران حيث توجد معدات وتقنيات حديثة يمكن من خلالها استخلاص البيانات من وحدة الذاكرة أفضل من الموجودة في مصر.

   تصل اليوم لجنة التحقيق بحوزتهما الصندوقين الأسودين للطائرة المصرية المنكوبة للعمل على اصلاح التلفيات الخطيرة التي أصابت وحدات الذاكرة الخاصة بمسجل قمرة الطائرة حتى تتمكن لجنة التحقيق من العودة إلى القاهرة بعدها للعمل على فك طلاسم سقوط الطائرة المصرية أير باص 32.

    والجدير بالذكر أن تم العثور على مسجل البيانات داخل الصندوق الأسود الذي أصيب بتلفيات كبيرة من تحطم الطائرة  بعد محاولات في العثور عليها أستمر أكثر من شهر من القوات البحرية المصرية وبمساعدة قطع بحرية من فرنسا وايطاليا واليونان حتى تم العثور على الصندوق الأسود والتي واجه صعوبة في انتشاله لإصابته بتلفيات جسيمة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.