السفير المصري لدى الإتحاد الأوروبي يلتقي بالمفاوضة الأوروبية للطاقة

تستفيد مصر في الوقت الحالي بكافة التجارب العالمية وتحاول في نقل الخبرات وتجارب الآخرين في كافة المجالات ونواحي الحياة سواء الاقتصادية أو الاجتماعية أو السياسية والتي قد تنعكس بالإيجاب على الشعب المصري وتساهم في تحقيق التنمية على أرض مصر، وتحاول جمهورية مصر العربية نقل الخبرات والاستفادة من تجارب  دول الإتحاد الأوروبي بشكل خاص في مجالات عدة مثل الطاقة والتعليم والصحة إلى غير ذلك من الأمور، وفي هذا الإطار التقى سفير مصر لدى الاتحاد الأوروبي بالمفاوضة الأوربية للطاقة.

مباحثات اللقاء بين السفير المصري والمفاوضة الأوربية للطاقة

مباحثات اللقاء بين السفير المصري والمفاوضة الأوربية للطاقة 

إلتقى سفير مصر لدى الاتحاد الأوروبي الدكتور “بدر عبد العاطي” مع “كادري سيمسون”  مفوض الإتحاد الأوروبي للطاقة، وتناولت المباحثات الزخم الكبير في العلاقات بين الاتحاد الأوروبي ومصر في مختلف المجالات التجارية والسياسية والاقتصادية  ومدى أهمية التعاون فيما بينهم في مجالات الطاقة والبيئة والتغير المناخي، وذلك لأن مصر تعد مركز إقليمي للإنتاج الطاقة وتوزيعها في المنطقة، إضافة إلى أن مصر تعد مقرًا لمنتدى غاز الشرق المتوسط، وتطرق اللقاء التباحث حول سبل زيادة التعاون والعلاقات ما بين مصر والإتحاد الأوروبي في المجال الخاص بالطاقة وصولًا للمصلحة المشتركة وجذب الاستثمارات الأوربية والاجنبية للاستثمار في الطاقة المتجددة والنظيفة في مصر.

مباحثات اللقاء بين السفير المصري والمفاوضة الأوربية للطاقة
مباحثات اللقاء بين السفير المصري والمفاوضة الأوربية للطاقة

أفق التعاون ما بين مصر والاتحاد الأوروبي في مجال الطاقة

تبحث المفوضية الأوروبية مع السفير المصري سبل وآليات التعاون بينهما في مجالات الغاز الطبيعي السائل  لإمتلاك مصر محطتين إسالة، فضلًا عن التعاون في الطاقة المتجددة  والنظيفة كتوليد الطاقة من الرياح والشمس، هذا بجانب إنتاج الهيدروجين الأخضر وتصديره،  باعتبار مصدر مركز إقليمي لإنتاج الطاقة وتداولها، ولتحقيق المصالح المشتركة من خلال التعاون البناء بين مصر ودول الإتحاد الأوروبي في ذلك المجال


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.