التنظيم والإدارة: أحقية هذه الفئة من الموظفين في صرف حافز الأداء أثناء الإجازة وحتى العودة للعمل

أوضحت مديرية التنظيم والإدارة، في خطاب عاجل إلي مديرية التربية والتعليم بالمنيا، أحقية بعض السيدات الشاكيات، والذين يعملون بوظيفة معلم بإدارت (المنيا – سمالوط – بني مزار – أبو قرقاص) التعليمية والمتضررات من عدم صرف حافز الأداء، أثناء إجازة الوضع إعتباراً من تاريخ الحصول على الإجازة حتى العودة للعمل.

التنظيم والإدارة - أحقية - هذه - الفئة - من - الموظفين

أكد الجهاز بأن الرأي المستقر بالجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، في شأن أجازة الوضع أن العاملة الحاصلة على إجازة وضع تستحق الأجر الكامل، ومنه الحوافز المميزة حتى ولو صدر قرار بعكس ذلك لعدم اتفاقه مع المبادئ المستقرة في إجازة الوضع، وأن العاملة الحاصلة على إجازة وضع تتمتع بكافة المزايا التي كانت تتقاضاها قبل تحقق واقعة الوضع، مع مراعاة التأكد من واقعة الوضع لجميع الحالات، وأضاف الجهاز أنه يستند إلي ما جاء بكتاب آخر لدية في حالة مماثلة، وهو أن “العاملة الحاصلة على إجازة وضع تستحق صرف كافة المستحقات المالية المخصصة لوظيفتها طوال فترة الإجازة الوجوبية”.

وطالب الجهاز من مديرية التربية والتعليم بمذكرة تفصيلية، موضحاً بها الأسباب والمبررات القانونية في عدم الصرف لهذه الحالات حتى تاريخه، وذلك حتى يتسني لنا العرض على المحافظ للتنفيذ أسوة بزملائهم السابق تنفيذ حالاتهم.

وكانت المعلمات قد تقدمت بشكاوي مستعجلة للجهاز، من عدم صرف حافز الأداء خلال فترة إجازة الوضع وقدمن المستندات الدالة على ذلك، مع أن المعلمات من إداراتي ملوي وديرمواس التعليمية قامت بصرف الحافز للحاصلات على أجازة الوضع، لذا طالبن المعلمات بتنفيذ القانون وصرف حافز الأداء المخصوم من رواتبهم دون وجه حق، وأقرت التنظيم والإدارة بحقهم في ذلك.

التنظيم والإدارة - أحقية - هذه - الفئة - من - الموظفين - في - صرف - حافز - الأداء
الخطاب

التنظيم والإدارة - أحقية - هذه - الفئة - من - الموظفين - في - صرف - حافز - الأداء

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.