التفاصيل الكاملة للتعدى على الفتيات الأقباط بعزبة النخل

انتشرت في الاونة الأخيرة ظاهرة جديدة للتعدى على الفتيات الأقباط في مصر، وبالاخص في منطقتى عزبة النخل والمرج، ولكن في منطقة عزبة النخل بالأكثر وخصوصاً في شارع الفريد الذي يوجد به كنيسة السيدة العذراء مريم بعزبة النخل، وتداولت الأقاويل وانتشرت الأحاديث عن تعدي بعض الفتيان على الفتيات الاقباط في هذا الشارع خصيصاً، فسوف ننشر لكم اليوم تفاصيل الواقعة بالكامل كما نقلها الأستاذ ” وائل الإبراشى ” من خلال برنامجه.

التفاصيل الكاملة للتعدى على الفتيات الأقباط بعزبة النخل 3 12/6/2017 - 12:29 م

تفاصيل التعدى على الفتيات الأقباط بعزبة النخل

استضاف الإعلامي الكبير ” وائل الابراشى ” في برنامجه المذاع حالياً على شاشة قناة دريم ” العاشرة مسائاً ” بعض من الفتيات الذي تم الاعتداء عليهم في شارع الفريد بعزبة النخل واهاليهم، حيث أوضحت  ” كريستين يعقوب ” إحدى الضحايا المعتدى عليهم تفاصيل الواقعة، وهي أنها كانت تسير في احدى الايام في شارع الفريد الذي تقع فيه كنيسة السيدة العذراء بعد خروجها من الكنيسة، وفوجئت بـ” توك توك ” يسير وراءها ببطء، ثم قام بإلقاء مادة حارقة على البنطال التي ترتديه، وقام بالهرب مسرعاً.

لم تتدارك ” كريستين ” حقيقة ما حدث لها، الا عندما شعرت بهذه المادة الحارقة، وبالتالي لم تقدر أن تقوم بتصوير هذا التوك توك أو التعرف على معالمه، وكانت تعتقد ” كريستين ” أنها هى الوحيدة التي حصل معها ذلك، ولكن عندما سألت صديقاتها علمت انه يوجد أكثر من 28 حالة تم التعدى عليها بهذه الطريقة.

ولكن الغريب عندما قامت ” كريستين ” بالذهاب إلى قسم الشرطة لعمل محضر بالحادثة، لم يتجاوب معها أحد لأنها لم تستطع التعرف على التوك توك الذي قام بهذه الحادثة، حيث أن التوك توك لم تكن لديه أي علامات مميزة، وكان يوجد بالتوك توك شابان واحد يتولى عملية القيادة والآخر يقوم برش المادة الحارقة على البنات الاقباط، ولم تسطع ” كريستين ” التعرف عليهم بالتأكيد وذلك بسبب السرعة الرهيبة التي يسير بها التوك توك بعد القيام بالحادثة.

تعليق احد الاهإلى على حادثة التعدى على الفتيات الأقباط بعزبة النخل

قال احد الاهإلى الاستاذ ” اشرف حليم ” والد ” ماريا ” إحدى الضحايا، أن هذا الأمر قد حدث لبناته الاثنتين على مرات مختلفة أثناء عودتهم من الكنيسة ليلاً، حيث يقوم توك توك بالسير خلفهم بطيئاً ثم يرش عليهم مادة حارقة تشبه الكلور ويسير بعد ذلك بسرعة كبيرة، لدرجة انه في احدى المرات كاد أن يقلب بسبب شدة السرعة.

وأضاف الاستاذ ” اشرف حليم ” أنه قد شاهد هذه الواقعة بنفسه ذات مرة، حيث أثناء عودته من الكنيسة سائراً في شارع الفريد رأى إحدى الفتيات المسيحيات تجرى في هذا الشارع وعلى البنطال التي ترتديه هذه المادة الحارقة، وقال ايضاً أن هذه الانواع من الاعتداء لم تكن تسلية شباب ولكن لابد من وجود مخطط كبير وتمويل لهؤلاء الشباب الذين يقومون بذلك.

تعليق احد اصحاب المحلات التي تقع أمام كنيسة السيدة العذراء بعزبة النخل

قال الأستاذ ” فتحى ” صاحب أحد المحلات التي تقع أمام كنيسة السيدة العذراء بشارع الفريد بعزبة النخل، أن هذه الحادثة تحدث منذ أكثر من 15 يوم، حيث يقوم توك توك بإلقاء مادة حارقة على البنات الذين يسيرون في هذا الشارع، وبالاخص البنات الذين يكشفون شعر رؤوسهم، وعند تكرار هذه الحادثة في هذا الشارع بالاخص وعلم الشرطة به، تم فعل هذا الاعتداء ولكن في أماكن متفرقة أخرى بعزبة النخل، ولم يتطع أحد حتى الآن على الإمساك بهؤلاء الشباب.

التفاصيل الكاملة للتعدى على الفتيات الأقباط بعزبة النخل 1 12/6/2017 - 12:29 م
التعدى على الفتيات الاقباط
التفاصيل الكاملة للتعدى على الفتيات الأقباط بعزبة النخل 2 12/6/2017 - 12:29 م
التعدى على الفتيات الاقباط

قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.