التحريات تكشف غموض العثور على جثة سيدة عارية بأكتوبر

تلقت الأجهزة الأمنية، بلاغ يقيد بالعثور على جثة سيدة عارية في المنطقة الصحراوية  بمنطقة أكتوبر، لا تحمل أوراق تكشف عن شخصيتها.

التحريات تكشف غموض العثور على جثة سيدة عارية بأكتوبر 1 22/3/2020 - 12:21 م

 وخلال تحريات البحث الجنائي  تم تحديد هوية السيدة من بلاغات المفقودين، أذ  تبين أن هناك بلاغ بغياب سيدة تملك نفس مواصفات القنبلة وتزامن وقت تغيبها مع العثور مع الجثة.

 القتيلة  من سكان منطقة أكتوبر في العقد الرابع من العمر، أرملة، قد أبلغت ابنتها عن تغيبها منذ يومين، كما تبين أن السيدة متعددة العلاقات مع عدد من الراجل.

 وبفحص سجل مكالمات هاتف القتيلة تبين وجود عدد من المكالمات الواردة لها من رقم هاتف في ساعات قليلة قبل اختفاءها، وبجهود فريق بحث برئاسة العميد طه فودة رئيس مباحث قطاع أكتوبر، تم تحديد هوية مالك الرقم الذي اتصلت به القتيلة والذي تبين أنه سائق من الفيوم ومقيم بمدينة ٦ أكتوبر.

 

وقد ألقت القوات الأمنية برئاسة العقيد فوزي عامر مفتش مباحث قطاع أكتوبر القبض على السائق المشتبه به، وبتضيق الخناق عليه ومواجهتة بالصور والرسائل بينه وبين المجني عليها؛ أعترف أنهما يرتبطان بعلاقة غير شرعية ٣ سنوات  ومارسا الرذيلة سويا داخل سيارته بالمناطق النائية في الطريق الصحراوي.

كما أعترف المتهم بقتله المجني عليها وسرد تفاصيل الجريمة، حيث قال إنهما تقابلا في سيارته بإحدى المناطق الصحراوية بالمنطقة، أثناء العلاقة الحميمية بينهما حدثت مشاجرة وقامن المجني عليها بصفعه على وجهه غضب المتهم وقام بكتم نفسها حتى ماتت، وأضاف أن الأمر حدث بسرعة وفوجئ بموتها، فرمها خارج العربة بالمنطقة عارية، وسرق بطاقتها وحقيبتها، لتبدو حادث سرقة.

وأمرت النيابة بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.