والدة وشقيقة أحد المنتحرين بسبب لعبة الحوت الأزرق تحكى تفاصيل إنتحاره

في لقاء مع والدة احد المنتحرين بسبب لعبة الحوت الازرق تحكى عن اخر حوار بيننها وبين خالد وقالت الوالدة أن خالد لم يكن مكتئبا أو يعانى من اى مشاكل نفسية وانها لا تعرف مالذي اجبره للدخول على لعبة الحوت الازرق

والدة وشقيقة أحد المنتحرين بسبب لعبة الحوت الأزرق تحكى تفاصيل إنتحاره 1 7/4/2018 - 4:45 م

وقالت انها عند دخولها البيت كان خالد قد اغلق الباب على نفسه فقامت بطرق الباب عدة مرات ولكن خالد لم يستجيب فقامت باستدعاء احد الجيران لمساعدتها وقاموا بكسر الباب وعند دخولهم  كانت الفاجعة. تم العثور على الطالب خالد الفخراني منتحرا في غرفته وكان خالد أول ضحايا لعبة الحوق الازرق

وفي لقاء اخر مع شقيقة خالد ” الدكتورة ياسمين الفخرانى ” قالت انهم ظنوا في البداية أن خالد انتحر بسبب الدراسة وليس بسبب لعبة الحوت الازرق ولكن بعد أن كثرت الاقاويل والتساؤولات من الاهل والاصدقاء ” هوا كان بيلعب الحوت الازرق؟ ”  ومع كلام عامل المشرحة الذي سألهم ” دى برده الحوت الازرق؟ ”  وبعد البحث في الاشياء الخاصة بخالد

 وجدوا الاتى

  • ورقة تحتوى على رسمة الحوت 
  • طلاسم غير مفهومة 
  • i have tried 
  • اغنية اكتئابية تدفع للانتحار 

وقالت ياسمين ” مش خالد اللى يعمل ده ” وانه قد دخل اللعبة بمنطق ” لو انتى وحشة مش هتقدرى عليا ”

وأكدت ياسمين أن لعبة الحوت الزرق باللغة الانجليزية وانها تتحدى مستوى اجتماعى محدد

واما عن طريقة الانتحار فقالت انهم وجدوا خالد منتحر في ” عمود الدولاب ”

لمن لايعرف لعبة الحوت الازرق

هي لعبة على الإنترنت، تطلب من المشتركين عددا من التحديات، تنتهي بالانتحار أو ارتكاب جريمة ما، ويطلب القائمون على اللعبة أن تقوم بعمل “مشنقة” بداخل الغرفة قبل الخوض في باقي تفاصيل اللعبة، للتأكد من جدية المشترك في تنفيذ باقي المهام، وما زاد من خطورة اللعبة، انتحار بعض المشاركين فيها بدول المغرب والجزائر والسعودية.