منصة رين المالية تؤكد على محاولتها مع المشرعين إضافة عملات مشفرة جديدة

أكد مؤسس شركة رين المالية، عبدالله المعيقل بأن منصة شركة “رين” المالية، التي تم ترخيصها لحفظ وتداول العملات المشفرة في الشرق الأوسط، يعد لديها ميزة تنافسية، حيث  أنها تأخذ التنظيم كأولوية وتعمل مع المنظمين على المدى الطويل لإنشاء خدمة مميزة للمستثمرين، عبر العمل مع الجهات المصرفية مثل المركزي البحريني.

منصة رين المالية

المعيقل يوضح مميزات منصة رين المالية

حيث قام المعيقل بالتوضيح، اليوم، على أن أي شخص تابع لدول الخليج يستطيع تحويل الأموال إلى المنصة في البحرين، سواء تحويل دولي عادي أو تحويل محلي من البحرين، وذلك لشراء العملات الرقمية على المنصة مباشرة في عملية فورية.

وقد أضاف المعيق قائلاً: “أنه إذا رغب المستثمر في الخروج وبيع الأرباح وكان لديه استثمارات في بيتكوين، يمكنه إيداعها في منصة “رين” ثم سحبها وإيداعها في الحساب المصرفي، ويمكن لأي شخص في الخليج التسجيل مباشرة في رين”، وقال موضحاً: “إننا لا نحتاج إلى ترخيص في أي دولة أخرى حالياً، لكننا نأمل حدوث ذلك لتلبية احتياجات العملاء بشكل أفضل مستقبلاً”.

واستكمل حديثه”أن معظم البنوك تعمل على تحويل الأموال إلى البحرين لكن بعض البنوك لها شروط خاصة قد لا تعمل مع الشركات العاملة في هذا النشاط وتختلف السياسات حول العالم، وأكد على أنه مع نمو المجال نحاول العمل مع المشرعين لإضافة العديد من العملات المشفرة لكن توجد ضوابط ومخاطر لكل عملة لديها ورموز ولذلك المشرعين يأخذون الحذر لإضافتها لحماية المستثمرين”.

وتابع موضحاً: “لا نستطيع الإفصاح عن العملات المزمع إدراجها وستكون هناك إعلانات خلال العام الجاري لإدراج المزيد من العملات المشفرة على منصة “رين”.

وقد أشار المعيقل مؤكداً “أنه توجد منصات عالمية عديدة أكثرها لا تلبي احتياجات العميل، مثل العميل الخليجي الذي يحتاج إلى تسييل مبالغ كبيرة لتحويل وسحب تلك الأموال وقد لا يكون لتلك المنصات مقر رئيسي في أي مكان ولديها مشاكل مع مشرعين في الكثير من أنحاء العالم، وبالتالي يجد العميل صعوبة في تحويل وسحب الأموال”.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.