مصرع 22 مهاجراً غير شرعي على السواحل الليبية متجهة إلى أوربا، وتكثيف عمليات البحث عن باقي الضحايا

حادث مأسوي للهجرة الغير شرعية مساء الأمس، حيث لافي 22 مهاجراً غير شرعي حتفهم إختناقاً على متن مركب مكتظ بحوالي 1000 شخص، وذلك أثناء محاولتهم الوصول إلى السواحل الأوروبية بطريقة غير شرعية، وذلك وفقاً لوسائل إعلام فرنسية تناقلت أنباء الواقعة، لهذا الحادث المأساوي.

مصرع 22 مهاجراً غير شرعي على السواحل الليبية متجهة إلى أوربا، وتكثيف عمليات البحث عن باقي الضحايا 1 5/10/2016 - 10:37 ص

وفقاً لتقرير صحفي فرنسي أن سفينة الإنقاذ ” إسترال” التابعة لمنظمة “برو أكتفيا اوبن أرمز” الخيرية الأسبانية، أن نجدة المهاجرين تدخلت على متن مركب خشبي ومكون من ثلاث طوابق يحمل مايقارب 1000 شخص على متنه، بينهم 22 جثه على سطح المركب، وهناك المزيد من القتلي  في الأسفل، حيث كانت السفينة إسترال هي  مركب الإثتغاثة الوحيدة بالقرب من المركب المنكوب، حيث أفاد المصور ميسينس الذي كان على متنها أنه ساد حاله هلع، ممادفع أشخاص على متنها لإلقاء نفسهم في البحر، وذلك قبل أن يشاهدوا  طائرات عسكرية إسبانية تحلق فوقهم، وتلقي لهم أطواق النجاة.

وقد ذكر مسؤلون أن قوات خفر السواحل الليبي بالإضافة إلى دوريات القوات البحرية قد إعترضو 3 قوارب تحمل أكثر من 450 مهاجراً، ومازالت عمليات الإنقاذ جارية، وإنتشال الضحايا.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.