بوليفيا تدعو مجلس الامن إلى عقد جلسة طارئة في أول تحرك رسمي ضد قرار دونالد ترامب بشأن القدس ودول اجنبية تعلن رفضها للقرار الامريكى

في تحرك رسمى لتداعيات  قرار الرئيس  الأمريكي  دونالد باعتبار القدس عاصمة اسرائيلية حيث دعت دولة بوليفيا إلى عقد  جلسة عاجلو بمجلس الامن في حال اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل وذلك على حد ما اعلنه ساشا  لورنتى  المندوب الدائم لبوليفيا لدى الامم المتحدة حيث تعتبر دولة بوليفيا الرئيس الحإلى لمجلس الامن وقد جاءت تصريحات ساشا لورنتى قبل الاعلان عن القرار الأمريكي بساعات قليلة.

قرار دونالد بشأن القدس

وقد اشر مندوب بوليفيا  إلى القرار الأمريكي باعتباره من القرارات الخطيرة والتي ستؤدى إلى زيادة اشتعال الازمة في الشرق الاوسط والتي ستعمل على عرقلة عملية السلام بين الجانب الفلسطيني والإسرائيلي كما اعتبر القرار الأمريكي بالقرار المخالف  للأعراف الدولية.

وتجدر الاشارة إلى أن الرئيس الأمريكي قد أعلن قبل ساعات اعتبار القدس هى العاصمة لدولة اسرائيل وقد لاقى القرار ردود افعال محلية وعالمية حيث اشار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى عد تأييد بلاده للقرار الأمريكي واصفاً القرار بالأحادي، كما أعلنت الخارجية الهولندية رفضها للقرار وطالبت بالبحث عن حلول بديلة كما أعلنت كند انها لا تنوى نقل سفارتها إلى القدس كما قامت الخارجية الايرانية بالإعراب عن ادانتها للقرار الأمريكي كما أعلنت المانيا عن رفضها للقرار  واعتبرته بمثابة تصعيد للأحداث في الشرق الاوسط  واعربت تركيا عن رفضها للقرار الأمريكي واعتبرت مدينة القدس بمثابة الخط الاحمر بالنسبة للمسلمين في جميع ارجاء العالم وعلقت الصين على القرار الأمريكي وأعلنت تأييديها للشعب الفلسطيني.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.