الساعات الأخيرة قبل وفاة الفنان الكويتي عبدالحسين عبدالرضا ومرضه

الكويت – قال بشار ابن الفنان الكويتي الراحل عبدالحسين عبدالرضا أن والده كان قد أجرى عملية قسطرة شرايين الساق وهو يتمتع بمعنويات عالية وكان يضحك ويمازحه إلى أن طلب منه مغادرة ابنه للرجوع إلى عمله في ايطاليا.

وأضاف” انه  تلقى اتصالا بعد فترة قصيرة من المرافق للفنان عبد الحسين عبدالرضا وهو في حالة من الهيستريا يخبره بأن قلب أباه قد توقف، وعلى الفور قام بترك عمله وغادر إلى أول طيارة متوجهة إلى لندن، وكان قد تم ادخال الفنان عبدالحسين عبدالرضا إلى العناية المركزة ووضع عليه أجهزة التنفس.

كما قد نفي ما اشيع قبل يومين من وفاته من دخول والده عبدالحسين عبدالرضا  في غيبوبة موضحا أن كان تحت التخدير، وان حالته بدأت في التدهور في الظهر من يوم وفاته.

الساعات الأخيرة المتبقة من حياة عبدالحسين عبدالرضا

حيث قد تعرض لجلطة قلبية أدت لتدهور وظائف الجسم، واكتشف الاطباء وجود جلطة في الشريان المغذي للمعدة والكبد ما استدعى التدخل الجراحي لكن تم ابلاغه بعدم امكانية التدخل الجراحي بسبب ضعف قواه وحالته الصحية، واخباره بأن ساعات فقط هي المتبقية من عمره،  فقام بقراءة القران واسترجاع ذكرياته مع والده عبدالحسين عبدالرضا مسلما لقضاء الله بأخذ أمانته.

وتوفي الفنان الكويتي عبدالحسين عبدالرضا عن عمر ناهز 78 عاما، ونعى عدد من الفنانين  النخبة على مواقع التواصل رحيل الفنان عبدالحسين عبدالرضا منهم الفنان ناصر القصبي وأحلام وراشد الماجد وعبدالمجيد عبدالله وغيرهم.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.