زواج والدته وهي “طفلة” والكارثة التي حدثت بسبب ذلك.. 5 حقائق مثيرة عن “صلاح السعدني”

هو واحد من أهم نجوم الوسط الفني على مر التاريخ، فقد إستطاع أن يقدم عدد كبير من الأدوار المتميزة في فترة طويلة أثناء تواجده في الوسط الفني المصري، ليحتل مكانة كبيرة جداً بين جميع أبناء جيله، ويوضع بين أفضل وألمع نجوم الوسط الفني على مر التاريخ، هو النجم الكبير صلاح السعدني، الذي إستطاع أن يتأقلم مع جميع الأجيال والفترات الفنية التي مر بها خلال مشواره الفني الطويل، ليصبح قيمة ثابتة في عقول وقلوب جميع محبي ومتابعي الوسط الفني المصري في جميع أنحاء الوطن العربي، ولكن في هذا المقال سوف يتم تسليط عليه الضوء بشكل مختلف، ليتم رصد أغرب 5 حقائق مثيرة عنه.

5- الإعتزال إعتزل النجم الكبير صلاح السعدني في الفترة الأخيرة الحياة بشكل عام وليس العمل الفني فقط، فهو يعيش بشكل هادئ للغاية في منزله الخاص، بعيداً عن الأضواء والإعلام، كما أنه يرفض ان يشارك في أي أحداث او مناسبات خاصة او عامة، وحتي انه يرفض الذهاب إلي العزاء الخاص بأي شخص حتي وإن كان قريب منه، لأنه الأن قد كبر في السن ولم يعد يستطيع التحرك بحرية. وهو يخصص كل الوقت الخاص به في الوقت الحالي من أجل عائلتة وأحفاده، لأنه يحب ان يعيش أيامه مع أحفاده وعائلتة فقط، حتي ان زملاءه ومحبيه يحاولون التعرف علي أخباره عن طريق إبنه النجم الكبير أحمد السعدني.

1- الإنطلاقة

إنطلاقة النجم الكبير صلاح السعدني، وكانت مع صديق عمره الفنان الكبير عادل إمام، حيث كان هناك مسرحية بإسم “ثورة الموتي” وكان رئيس الفرقة المقدمة لها الزعيم، وقد تم إختيار السعدني من بين عدد كبير من المتقدمين لتلك المسرحية، ليبدأ مشواره الفني الطويل بفضل إختيار عادل إمام له في هذه المسرحية، وفي خلال الصفحات التالية نستعرض لحضراتكم باقي الحقائق المثيرة عن السعدني.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.