الاتحاد الأوروبي يعلن عن حزمة إجراءات صارمة ضد المجر

قالت أورزولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الأوروبية، إن المجر ستكون أول دولة عضو في الاتحاد الأوروبي تواجه استقطاعات في تمويل الاتحاد الأوروبي لها بسبب قيامها بانتهاكات تتعلق بسيادة القانون، وذلك بعدما رفضت المجر في السابق طلب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بتزويد بلاده بالسلاح ودعم العقوبات ضد قطاع الطاقة الروسي، ليعلق رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان، عبر مقطع فيديو نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي، إن مطالب زيلينسكي تتعارض مع مصالح المجر، وأن دعم العقوبات على قطاع الطاقة الروسي يعني أن الاقتصاد المجري سيتباطأ ويتوقف بعد بضع دقائق.

الاتحاد الأوروبي يعلن عن حزمة إجراءات صارمة ضد المجر

ويأتي رفض المجر بعد أن خاطب الرئيس الأوكراني اجتماع رؤساء دول الاتحاد الأوروبي في العاصمة البلجيكية بروكسل، موجها حديثه لفيكتور أوربان، الذي يُنظر إلى بلاده على أنها أقرب حليف للرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الاتحاد الأوروبي، وقال زيلينسكي: “اسمع فيكتور، هل تعرف ما يحدث في ماريوبول؟ أخيرًا ، أريد أن أكون واضحًا, عليك أن تقرر بنفسك ما هو موقفك”، ومن بين دول الاتحاد الأوروبي المتاخمة لأوكرانيا، رفضت المجر وحدها إمداد جارتها بالأسلحة ولم تسمح لشحنات الأسلحة إلى أوكرانيا بعبور حدودها.

الاتحاد الأوروبي يعلن عن حزمة إجراءات صارمة ضد المجر

طرد 19 موظفًا ودبلوماسيًا من البعثة الروسية

وعلى صعيد آخر، قرر الاتحاد الأوروبي في وقت سابق ، طرد 19 موظفًا ودبلوماسيًا روسيا في البعثة الروسية الدائمة لديه، حيث أوضح مسؤول كبير في السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي، جوزيب بوريل، بأنه تم طرد عدد من موظفي البعثة الروسية الدائمة لدى الاتحاد الأوروبي مع اعتبارهم أشخاصًا غير مرغوب فيهم، وبرر في بيان صادر عن الاتحاد الأوروبي، أن قرار الطرد يأتي في إطار قيام المتهمين بتنفيذ أنشطة تتعارض مع وضعهم الدبلوماسي.

عرض التعليقات (1)