الرئيس الروسي يعلن التعبئة العسكرية العامة جزئياً .. تفاصيل القرار

مازالت تبعات الحرب الروسية-الأوكرانية تلقي بظلالها على المشهد العالمي، ويبدو أن هناك تطورات كبرى قادمة على الساحة الأوروبية حسبما يبدو من قرارات الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” اليوم.

تعبئة عامة في روسيا

فقد أعلن بوتين اليوم الأربعاء حالة التعبئة العامة العسكرية جزئياً وتبدأ اعتباراً من اليوم، وذلك على ما يبدو نتيجة تفاقم الخسائر الروسية في أوكرانيا مؤخراً.

ووجّه بوتين خطاباً رسمياً للشعب الروسي قال فيه إن بلاده لا تواجه أوكرانيا وحدها، بل تواجهها مع الماكينة الكبرى لحلف الناتو، لذلك كان ضرورياً اتخاذ هذا القرار لحماية أرض وسيادة روسيا حسب تعبيره.

وأعلن الرئيس الروسي عن حزمة امتيازات عسكرية سيحصل عليها المجندون الروس.

ووجه الرئيس القادم من أروقة المخابرات الروسية الشهيرة “KGB” أمراً لوزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان لتنفيذ القرار بدءاً من اليوم.

بوتين يعلن التعبئة العامة

كما أمر الحكومة بتوفير الأموال اللازمة لزيادة إنتاج الأسلحة المحلية، وقد ذكر إنه سيتم استدعاء 300 ألف من قوات الاحتياط الروسية لكنهم سيحصلون على تدريب عسكري قبل نشرهم.

يُذكر أن الحرب الروسية-الأوكرانية باتت ساحة لحرب بالوكالة بين المعسكر الشرقي بقيادة روسيا والصين، والمعسكر الغربي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية التي باتت المستفيد الأكبر من تلك الحرب.

ومع اقتراب حلول فصل الشتاء، يبدو أن أوروبا الغربية ستعاني كثيراً جراء نقص إمدادات الغاز الروسية بسبب قرارات بوتين الأخيرة التي جاءت لمعاقبة الغرب على دعمه الملعن والسري للجيش الأوكراني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.