جوزيف بوريل يطالب أعضاء الاتحاد الأوروبي بتزويد أوكرانيا بالأسلحة بشكل عاجل

طالب مسئول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بتزويد أوكرانيا بالأسلحة التي تحتاجها بشكل عاجل، حيث قال لدبلوماسيين بارزين في الاتحاد الأوروبي، إن القرار يجب أن يتم اتخاذه خلال أيام وليس أسابيع، مشيراً إلى أن فرض عقوبات على روسيا أمر مطروح دائمًا على الطاولة، والمناقشة بشأن أوكرانيا تعني بالتأكيد بحث فعالية العقوبات التي تم اتخاذها بالفعل.

جوزيف بوريل يطالب أعضاء الاتحاد الأوروبي بتزويد أوكرانيا بالأسلحة بشكل عاجل

ملفات الاجتماع

ورداً على سؤال حول ما إذا كان الاتحاد الأوروبي مستعد للنظر في حظر النفط الروسي بعد قيام موسكو بغزو أوكرانيا، أكد أن فرض المزيد من عقوبات الاتحاد الأوروبي على روسيا لا يزال تحت البحث، وأن موسكو تستعد الآن لمهاجمة دونباس شرق أوكرانيا، وأنه يتوقع تصعيد الحرب هناك خلال الأيام المقبلة، وناقش وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورج، أمس الإثنين، إمكانية تقديم المزيد من المساعدات إلى أوكرانيا، والتي تواجه هجوم في الوقت الحالي، كما بحث مقترح جوزيب بوريل، المفوض السامي للشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي، الخاص بتقديم مبلغ قدره 500 مليون يورو أي حوالي 544 مليون دولار لتسليم أسلحة ومعدات عسكرية أخرى.

جوزيف بوريل يطالب أعضاء الاتحاد الأوروبي بتزويد أوكرانيا بالأسلحة بشكل عاجل

وناقش الاتحاد الأوروبي أيضًا، إمكانية فرض المزيد من العقوبات على روسيا، والتي قامت بغزو أوكرانيا قبل 6 أسابيع تقريبا، وكذا مناقشة فرض حظر على النفط، وذلك بعد فرض حظر على واردات الفحم الروسي، ويشير بوريل إلى أن هناك حاجة إلى فرض المزيد من العقوبات على قطاع الطاقة الروسي، وبحسب تقديرات مركز برويجيل للأبحاث، فلا يزال الاتحاد الأوروبي يستخدم النفط الروسي التس تبلغ قيمته حوالي 450 مليون يورو يوميا، ومن بين الأمور الأخرى التي ناقشها الاجتماع الأوضاع في مالي وليبيا واليمن، كما بحث مبادرة البوابة العالمية التي تم إطلاقها العام الماضي لتعزيز النفوذ الدولي للاتحاد الأوروبي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.