فيديو.. اعتراف فايزر بعدم اختبار لقاح كورونا قبل طرحه في الأسواق يثير سيلاً من الاتهامات والآراء المتناقضة

اعترفت شركة الصناعات الدوائية الأمريكية (فايزر) أمام البرلمان الأوروبي بأنها لم تقم باختبار قدرة لُقاح كورونا الخاص بها على منع انتقال العدوى، قبل طرحه في الأسواق، وهو الأمر الذي أثار اتهامات للشركة بالكذب خلال فترة ذروة جائحة كورونا.

فايزر: كان علينا أن نتحرك ونجاري سرعة العلم

وأظهر مقطع فيديو تمَّ تداوله على نطاقٍ واسع ووصلت مشاهداته إلى قرابة 13 مليون مرة، عضو البرلمان الأوربي روب روس، وهو يطرح على المسؤولة التنفيذية في شركة فايزر “جانين سمال” سؤالاً خلال جلسة استماع من داخل البرلمان الأوربي حول اختبار لقاح الشركة قبل طرحه في الأسواق.

حيث أجابت جانين بشكلٍ واضح “لا، كما تعلم كان علينا أن نتحرك ونجاري سرعة العلم لفهم ما يحدث في السوق”.

إجابة فايزر تثير سيلاً من الأسئلة والاتهامات

هذا وقد أثارت إجابة المسؤولة التنفيذية في شركة فايزر، الكثير من التساؤلات والاتهامات التي طالت الشركة الأمريكية، وأكَّدت عضوة البرلمان الأوروبي كاثلين فان برمبت  أنَّها سوف تتابع “هذه القضية باهتمام كبير، هناك عدة جوانب من عقد فايزر تستحق النظر فيها”.

وطرحت النائبة عبر سلسلة من التغريدات عدداً من الأسئلة حول سبب كون العقد الأكبر هو الأقل شفافية، إضافة إلى السر وراء إلزام الاتحاد الأوربي شراء 1.8 مليار لقاح من فايزر، بغضّ النظر عن الاحتياجات، “وبصرف النظر عما إذا كان لاعبون جدد أفضل قد دخلوا السوق”حسب تعبيرها.

الشركة لم تدَّعي أنَّ اللقاح يمنع العدوى

بالمقابل اعتبر مغردون أنَّ شركة فايزر لم تدعي منذ البداية أنَّ اللقاح يوقف أو يمنع انتقال العدوى، حيث كانت فد نشرت قبل يوم واحد من منح إدارة الغذاء والدواء ترخيص استخدام لقاح كورونا الطارئ للشركة عام 2020م، دراسة لم تتضمن أي بيانات بشأن فعالية اللُّقاح وقدرته على الحد من انتقال الفيروس، واكتفت الدراسة التي نشرتها مجلة (نيو إنجلاند جورنال أوف مديسان) بالقول أنَّ “جرعتين من اللقاح وفرتا حماية بنسبة 95% ضد الإصابة بأعراض كورونا لدى الأشخاص الذين يبلغون من العمر 16 عاماً فأكثر”.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً