BBC تنشر خبر كارثي بخصوص الإنخفاض الحاد الذي طرأ على الجنيه الإسترليني ومستقبل الإقتصاد العالمي

BBC تنشر خبر كارثي معنى الكلمي من شأنها أن يحدث إضطرابات حادة في السوق المصرية خلال الفترة القليلة المقبلة، حيث مع بدء خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي بدأت أسعار صرف العملات تشهد تغيرا ملحوظا في الأسواق العالمية وذلك بسبب الإضرابات السياسية التي تشهدها المنطقة في هذه الفترة الراهنة، ونقلت BBC بي بي سي عن الوكلات البورصات الأجنبية أن سعر صرف الجنيه الإسترليني كان أول المتأثرين بسبب قرار خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي.

BBC تنشر انخفاض الجنيه الاسترليني ومستقبل الاقتصاد العالمي

إنخفاض الجنيه الإسترليني امام الدولار ليس انخفاضات مألوفا ولم يكن معتاد على الإطلاق حيث وصل إنخفاض الجنيه الإسترليني إلى 9% اما الدولار ليصل الى 1.3459 دولار، وهو الإنخفاض التي لم تشهده الأسواق العالمية على الإطلاق وذلك منذ ما حدث اخر مرة عام 1985 م، ويعتبر هذا الإنخفاض مؤشرا خطيرا للغاية على إحتمالية كبيرة لتغير سعر صرف العملات الأجنبية والمحلية خلال الفترة القليلة المقبلة.

الأنخفاض “الكارثي” كما يطلق عليه الكثير من خبراء الإقتصاد دعى محافظ البنك المركزي الآنجليزي إلى الخروج بتصريحات محاولا فيها تهدئة الوضع الراهن في السوق، وبالفعل نجحت تلك التصريحات في تهدئة الإنخفاض الصاروخي الحادث للجنيه الإسترليني وبدأت حركة الشراء إتجاه الجنيه الإسترليني ترتفع من جديد لكن هذه المره إرتفاعا بسيطا للغاية، فهل سيؤثر ذلك خلال الفترات المقبلة ةعلى إحداث أزمة في السوق العالمية أم أن الكومات لديها الكثير من الأجندات التي تستطيع بها تهدئة الوضع الراهن !.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.