يوم الأرض 2016، جوجل تحتفل باليوم العالمي للأرض Earth Day يوم الجمعة 22 ابريل عرفانا بجميل الكوكب الذي يحملنا

يوم الأرض 2016 يحل علينا يوم 22 من كل شهر ابريل من كل عام، وجوجل تقوم بالإحتفال رسمياً بهذا اليوم المنتظر من العام إلى العام وذلك حيث قامت شركة جوجل بتغيير شعار محرك البحث المشهور “محرك بحث جوجل” إلى صورة تعبر عن يوم الأرض 2016 Earth Day، حيث يتم تخصيص هذا اليوم من كل عام للإعتراف بجميل الكوكب الذي نعيش فيه ويقدم لنا الكثير من الخيرات والهبات ومقومات الحياة.

يوم الأرض العالمي 2016 يحل علينا بإحتفالية جوجل باليوم وسط دعم دولى ومحلي

في ذكرى يوم الأرض 2016، تاريخ تخصيص يوم في كل عام للإحتفال بكوكب الأرض.

كان الإحتفال الأول ل 2016 يوم الأرض في يوم 22 من شهر ابريل لعام 1970م، حيث قرر جيلورد نيلسون الناشط الأمريكي القديم أن يلفت أنظار المجتمع بتخصيص يوما يتفق فيه الناس في كل أنحاء الأرض على الإعتراف بفضل هذا الكوكب علينا والهبات والمزايا والمقومات الحياتية الذي يوفرها لنا ذلك الكوكب العظيم، وذلك حيث أنشغل الناس في عصر التكنولوجيا والحداثة والعولمة المعاصرة عن التفكير في فضل الكوكب الذي بسببه نعيش حياتنا ونتطلع إلى مستقبل أكثر إشراقا وحداثة كل يوم.

ففي يوم الثاني والعشرين من شهر ابريل لعام 1970م، خرج عشرين مليون أمريكي من كل أنحاء البلاد في مظاهرة كانت الأولى من نوعها على الإطلاق إلى شوراع أمريكا مطالبين بالحفاظ على كوكب الأرض من مصادر ومنابع التلوث التي تلحق به الضرر وتقتل موارده الطبيعية والبيئية يوما بعد يوم،

فقد نظمت الجامعات والمدارس والكليات العامة منها والخاصة تلك المظاهرة التي شهد لها ومازال يشهد لها التاريخ حتى يومنا هذا، وطالبوا بالحفاظ على البيئة وحماية تدهورها من مصادر التلوث التي تلحق بها الضرر مثل المصانع المتسببة في حدوث التلوث، محطات توليد الكهرباء، ومياة الصرف الصحي والمبيدات الحشرية والنفايات والغازات السامة والقاتلة، والطرق السريعة وفقدان الحياة البرية وإنعدام البيئة الطبيعية التي كانت تعيش بها الحيوانات بكامل حريتها  .

كانت اليوم الأول للإحتفال ب يوم الأرض عام 1970 يوما شهد له التاريخ، حيث استطاع أن يؤلف بين فكر الطبقات المختلفة والمتعددة داخل المجتمعات العبرية والأجنبية، الفقراء والأغنياء، الديموقراطيين والجمهوريين، رجال الأعمال القيادات العمالية، وتبع هذا اليوم الشاهد إنشاء أول وكالة رسمية ليوم الأرض Earth day والتي بدأت بالإهتمام بالعوامل الطبيعية ومقومات الحياة على كوكب الأرض مثل الماء النظيف والتربة والهواء الغير ملوث وغيرها.

تصاعد فعاليات يوم الأرض Earth day وبدء تأثيره بشكل رسمي على قيادات العالم.

.

وبعد إنطلاق فعاليات أول إحتفالية ليوم الأرض بعشرة أعوام، وبالتحديد في عام 1990، بدأ مجموعة من القياديين البيئيين على مستوى العالم الإهتمام بقضايا الأرض والدفاع عنها، فقد خرج في إحتفالية ذلك العالك قرابة ال 200 مليون شخص من 141 دولة على سمتوى العالم يطالبون القيادات العالمية برفع قضايا كوكب الأرض إلى الساحة العالمية وسرعة مناقشتها وحل المشاكل التي تلحق بها من كافة المصادر.

أحتفالية يوم الأرض لعام 1990 كان لها طابعا خاصا ومميزا للغاية، حيث ساهمت بشكل كبير في وملحوظ في رفع جهود إعادة تدوير النفايات والمخلفات على مستوى العالم، وكفي أنها كانت العنصر الأول على أجندة قمة الأمم المتحدة لعام 1992 والتي تم إنعقادها في مدينة “ريو دي جانيرو”  ، والتي تبعها مباشرة منح الرئيس الأمريكي “بيل كلينتون” في هذه الأثناء الوسام الرئاسي للحرية للناشط الأمريكي الشهير السيناتور نيلسون والذي يعتبر المؤسس الفعلى ليوم الأرض وذلك كان في أحتفالية عام 1995.

تحرك المجتمع العالمي في إتجاه الحفاظ على كوكب الأرض وموارده وخيراته وهباته جعل المجتمع العربي هو الأخر يبدأ في الدخول والجلوس على طاولات الحوار المتعلقة بمشاكل الأرض وقضاياها العاملية والمجتمعية المتعددة، فبدءت بعض  الدول العربية في الأونة الأخيرة تدشين بعض الحملات التي تهدف إلى عمارة الأرض والحفاظ عليها من التلوث،

حيث تقوم الكثير من الجامعات والكليات والمدراس العربية في العديد من الدول العربية مثل مصر والسعودية والأمارات وكويت ولبنان وقطر والسودان وغيرها من الدول العربية بتدشين حملات توعوية في يوم الأرض العالمي 2016، مثل حملة “ـأزرع شجرة” وهى حملة يقوم فيها طلاب المدارس والجامعات بزراعة شجرة خضراء في أماكن مفتوحة للحد من مشكلة تلوث الهواء ونقص الأكسين اللازم لإتمام عملية التنفس.

وقد أعلنت حملة 2016 يوم الأرض العالمي Earth Day  عبر موقعها الرسمي على الإنترنت عن نيتهم إلى التوسع في نشر ثقافة الحفاظ على البيئة وحماية مواردها، وقد أعنلت الحملة عبر موقعها الرسمي عن أنها تهدف إلى زرع قرابة 7.8 مليار شجرة حول العالم في كل الدول المشاركة في فعالية Earth day أو 2016 يوم الأرض العالمي.

أضافت الحملة أيضا عبر موقعها الرسمي عن نيتها إلى نشر ثقافة إعادة التدوير وإستخدام النفايات والمخلفات في إنتاج المزيد من المنتجات الجديدة والحد من تركمات المخلفات، الأمر الذي يتسبب في تلويث البيئة وتدمير مواردها ومصادرها الطبيعية. كما دعت الحملة الخاصة ب 2016 يوم الأرض كافة المتهمين بكوكب الأرض والحفاظ عليه من كل دول العالم بضرورة المشاركة الفعلية في إحدى فعاليات يوم الأرض العالمي 2016، وحضور أقرب مؤتمر اليه حتى يستطيع كل المهتمين بقضية الحفاظ على كوكبنا هذا أن يوصلوا فكرة الحفاظ على الكوكب وحمايته من مصادر التلوث والتخريب المتعددة.