هل يعد ارتفاع سعر القمح مؤشراً على حدوث أزمة غذائية؟

مع تصعيد “بوتين” حربه على دولة أوكرانيا كانت هناك العديد من التصريحات التي أوضحت أنه بالكاد يمكن أن يحدث ارتفاع في أسعار العديد من السلع الغذائية الأساسية وعلى رأسها “القمح”، وذلك كان نتاجاً للحرب الروسية والغزو على أوكرانيا، ولكن يبقى السؤال الأهم.. هل يعد ارتفاع سعر القمح مؤشراً على حدوث أزمة غذائية؟

ارتفاع سعر القمح

ارتفاع أسعار القمح مع تصعيد الحرب في أوكرانيا

تباعاً للأحداث الجارية في وقتنا الحالي نجد أن هناك ارتفاعاً ملحوظاً في أسعار القمح، وذلك تم التأكيد عليه خلال تعاملات يوم الاثنين 7/3/2022 مـ الموافق 4/8/1443 هـ، حيث وصل السعر إلى الحد الأقصى كما أن التقارير أشارت إلى أن تلك الزيادة ليست اليوم فقط بل هي على مدار 6 أيام مُنقضية.

كم سعر بوشل القمح؟

من جانب آخر تم الإعلان اليوم والتنويه على أن العقود الآجلة للقمح قد ارتفعت بنسبة 7.03% وتحديداً للبوشل الواحد 12.94 دولار، ويجدر الإشارة إلى أنه ومنذ عام 2008 وأزمة الغذاء العالمية نجد أن سعر القمح يتجاوز الحد الأقصى هذا الأسبوع، ومن جانبها أوضحت “الأمم المتحدة” أن تكاليف الغذاء قد بلغت أعلى مستوياتها، وأضافت “متوقع أن تشهد الأيام المُقبلة ارتفاعاً آخر ويمكن أن يسبب ذلك مُشكلات عِدة للمستوردين، بجانب دفع آلاف من الأشخاص إلى الجوع”.

هل يعد ارتفاع سعر القمح مؤشراً على حدوث أزمة غذائية؟

نظراً لتصاعد الأوضاع الحالية نجد أن هناك أيضاً ارتفاعاً ملحوظاً في أسعار كافة السلع الغذائية الأساسية، وذلك بالتأكيد نتاجاً على ارتفاع سعر القمح بسبب عد استقرار الأوضاع بين “روسيا وأوكرانيا”، ولا يتوقع حدوث هبوط في تلك الأسعار خلال الأيام المُقبلة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.