هروب أسدين من “حديقة الحيوان” بألمانيا. ماذا كان مصيرهما

حدث مؤخراً حادث مؤسف في حديقة الحيوان بلايبزج في ألمانا، حيث هرب في الصباح الباكر أسدين إلى منطقة كثيفة داخل الحديقة، ممأ استلزم إطلاق النار على احدهما بينما تمكن الحراس من السيطرة على الآخر وإعادته داخل القفص.

هروب أسدين بألمانيا

حدث ذلك الاسبوع الماضي في الصباح الباكر عندما اكتشف الحراس خلو قفصي الأسود وتحديدا قفص كل من ماخو وموتشجيتسي، حيث كانا فارغين. وبتكثيف البحث عنهما اتضح هروبهما إلى منطقة كثيفة يالأشجار وهما في حالة ذعر وهياج شديدين، فقم المسئولين بدفع 40 سيارة من سيارات الحراس ومحاولة عمل سياج حولهما. وفي حين استجاب احد الأسدين وتم حصاره وإعادته إلى مكانه بالحديقة، ازداد الاخر هياجا وصعب السيطرة عليه مما جعل مدير الحديقة يتخذ قرارا بإطلاق النار عليه معلنا اسفه الشديد على ذلك، وان هذا القرار كان في غاية الصعوبة ولكنه ما كان هناك مجال للاختيار حيث تأتي حياة العاملين وزوار الحديقة في المقام الأول.

وفي حين تجمع الزوار خارج الحديقة يتابعون ما يحدث عن كثب ويستطلعون الأخبار، ظلت الحديقة مغلقة باقي اليوم، فيما بدأت تحقيقات موسعة عن الكيفية التي هرب بها الأسدان وتحديد مسئولية المقصر في أداء عمله.

وكان الأسدان ماخو وموتشجتسي قد تم نقلهما من حديقة بازل بسويسرا إلى حديقة لايبزج منذ شهرأ وأصلهما من ناميبيا في أفريقيا

ومن المعلوم أن آخر مرة يرصد فيها هروب أسود من حديقة لايبزج كان في عام 2013 حيث هرب ستة اسود داخل الحديقة وتم إطلاق النار عليهم جميعا حيث دعت الضرورة إلى ذلك


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.