مصرع واصابة 14 في هجوم إرهابي على مسجد بكندا

لفي 6 أشخاص مصرعهم وأصيب 8 آخرون في هجوم مسلح، وقع مساء أمس الأحد الموافق التاسع والعشرين من يناير، على مسجد تابع لمركز كيبيك الثقافي الإسلامي الموجود في منطقة سانت فوي بمقاطعة كيبك شرق كندا، أثناء أداء نحو أربعين شخص صلاء العشاء بالمسجد.

هجوم ارهابي علي مسجد بماقطعة كيبك

تفاصيل الحادث

وأكد شهود عيان أن ثلاثة من المسلحين دخلوا المسجد مدججين بالأسلحة النارية، وبدءوا في اطلاق النيران على المصلين المتواجدين داخل المسجد، الأمر الذي تسبب في سقوط الضحايا.

وأظهرت عدد من اللقطات التي بثت على مواقع التواصل الاجتماعي وصول رجال الشرطة الكندية لموقع الحادث ومشاركتهم في عملية تأمين المكان ونقل ضحايا الحادث.

وأعلنت الشرطة الكندية، أنها أعتقلت إثنين من المشتبه في تورطهم في الهجوم أحدهم يبلغ من العمر يبلغ من العمر 27 عاما، والأخر كان بحوزته بندقية آلية من عيار AK47.

تعليقات المسؤولين

وفي تعليق على الهجوم وصف رئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو، الحادث بالارهابي قائلًا عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “الليلة يعيش الكنديون في حزن تضامنًا مع ضحايا الهجوم على المسجد، عزائي للضحايا وأهاليهم”.

كما صرح فيليب كويار رئيس مقاطعة كيبك، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “كيبيك ترفض هذا العنف الهمجي، ونتضامن بالكامل مع أقارب الضحايا ومع الجرحى وعائلاتهم،  فلنتحد ضد العنف. فلنتضامن مع أبناء كيبيك المسلمين”.

ويأتي الهجوم بعد ساعات من تصريح رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، أن كندا ستفتح أبوابها للاجئين، وعرض الحكومة الكندية، منح تأشيرات وإقامة مؤقتة للمحرومين من دخول الولايات المتحدة الأمريكية، على خلفية قرار إدارة ترامب بتأجيل دخول الأجانب من 7 دول إلي الولايات المتحدة.

تاريخ من الهجوم على المسلمين بكندا

وكان المركز الإسلامي في كيبيك، قد تعرض لتدنيس من بعض المجهولين في شهر يونيو من العام الماضي، بعد أن وضعوا رأس خنزير أمام أبواب المسجد في أثناء شهر رمضان.

كما أضرمت النيران في مسجد بمقاطعة أونتاريو، عقب تفجيرات باريس الانتحارية عام 2015، وتعرضت جدران مسجد في منطقة ساجني في كيبيك للتدنيس بدم خنزير في 2013.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.