نشأه يوم الأرض العالمي

1-يوم الأرض ونشأته

بدأ الاحتفال بيوم الأرض عام 1970 عندما رأي السيناتور نيلسون الكم الهائل من الإضرار التي سببها التسرب النفطي بولاية كاليفورنيا عام 1969، حيث دفعه إلي تنظيم حركه على مستوي العالم تعمل على تثقيف العالم بأكمله حول كيفيه الحفاظ والاهتمام بالبيئة، وقام نيلسون ومجموعه من الموظفين معه بجمع أكبر عدد ممكن في جميع إنحاء الولايات المتحده وبالفعل قام بحشد 20 مليون شخص يوم 20 ابريل عام 1970 وقاموا بعمل احتجاجات وتجمعات لتوعيه الناس بكيفيه الحفاظ على كوكب الأرض والحفاظ عليه من أضرار تسرب النفط والنفايات الهائلة التي تنتجها المصانع ومحطات الصرف الصحي والمبيدات الحشرية وفقدان الغابات وانقراض الحياة البرية، واجتمعوا حول قيم موحده طبقا لتنظيم (يوم الأرض)، وقاموا أيضا بعقد المؤتمرات العالمية التي تسعي لحماية البيئة وتعمل على مدار ألسنه وليس يوما واحدا فقط.

2-حركه يوم الأرض وتأثيرها على العالم

وبعد مرور أعوام كثيرة تقرب من الأربعين عاما على نشأه يوم الأرض، إلا انه سيبفي يوما هاما وفعالا حيث يذكر الناس بالتفكير في القيم الانسانيه والحفاظ على البيئة والتهديدات التي تواجه كوكب الأرض بأكمله، ودوره ليس مقتصرا على التوعية فقط ولكنه أيضا يقدم طرق كثيرة للمساعدة في حماية البيئة.

3-الانشطه الفعالة ليوم الأرض

تقدم كل عام العديد من الآنشطة حيث تشارك الأفراد والشركات في عمل مبادرات وحملات توعيه للحفاظ على البيئة، كما تشارك الاطفال أيضا داخل المدارس حيث تقوم بمشاريع مدرسيه لتوعيه الاطفال منذ الصغر.

وأخيراً اهتمام الفرد بصحة بيئته من خلال نشاطه اليومي، وإتباعه لمنهج صالح خلال يومه وان يكون الحفاظ على بيئته من أولوياته، كل هذا يساعد كثيرا على التقليل من الأضرار التي تلحق الضرر بالأرض وتعرضها للهلاك