نتنياهو يكشف عن”مستودع ذري”سري في إيران..وهذه رسالته لطهران


كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن موقع سري دشنته إيران مليئ بمواد نووية لصنع البرنامج النووي، بوصفه “مستودع ذري” متهماً طهران بالكذب في إدعاء تدمير برامجها النووية.

ورفع نتنياهو السرية عن الوثائق لأول مرة للضغط على الوكالة الدولية للطاقة الذرية لكي تقوم بإجراء تفتيش للموقع في العاصمة طهران، قائلاً أنه أطلع الوكالة على الموقع الجديد ووكالات إستخبارات بعض الدول.

ومن الأمم المتحدة طالب رئيس وزراء إسرائيل، رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية بتفتيش المواقع الأخرى الإيرانية، فوراً، وأن يتحلى بالجسارة لكشف حقيقة إيران أمام العالم.

وجلب نتنياهو صوراً وخرائط للمنشأة السرية الذي يزعم أنها في قلب طهران، مشيراً أن بلاده قد كشفت في شباط /أذار عن  موقع آخر تخزن فيه المواد الذرية المحظورة في منطقة آشور آباد.

وقال رئيس الوزاء الإسرائيلي أن بلاده بحوزتها ما يربو على ألف مستند وشريط فيديو تكشف عن مواقع في وسط طهران تبدو بريئة وهي ليست كذلك، وأشار أنه سبق تقديمه أدلة عن خطط إيران في بناء أسلحة نووية وخداعها المجتمع الدولي.

رسالة نتنياهو إلى النظام الإيراني

ووجه نتنياهو رسالة إلى “طغاة” طهران على حد تعبيره، أن إسرائيل تعلم ما تقومون به وأين تفعلون ذلك، مشدداً أن تل أبيب لن تسمح لنظام يهدد بتدميرها بتطوير الأسلحة النووية، بقوله عملنا ضدكم في سوريا وسنكافحكم في لبنان والعراق وأين ما كنتم دفاعاً عن دولة إسرائيل وشعبها.

وصار مألوفاً قيام نتنياهو بعرض صور معه في الجمعية العامة للأمم المتحدة، للتحذير من نشاطات إيران السرية بتطوير الأسلحة النووية إذ سبق أن رسم قنبلة كبيرة يحذر من إقتراب إكتمال صنعها.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.