موجة “كورونا” أخرى تضرب “إيران”

وصف المرشد الأعلى التابع لدولة “إيران” “علي خامنئي” تفشي وباء كوفيد-19 المعروف باسم “كورونا” مجدداً في البلاد بـ”المأساوي جدا”، داعياً الشعب الإيراني إلى احترام التوصيات الصحية للسيطرة على المرض الذي بدأ يتفشى ثانية بشكل متصاعد مرة أخرى.

موجة "كورونا" أخرى تضرب "إيران"

وتعدّ إيران من أول الدول التي كشفت أولى الإصابات بفيروس كورونا المستجد في شهر فبراير، وأصبحت أكثر دولة تضررا به في الشرق الأوسط.

وقال “خامنئي” في كلمة ألقاها عبر الفيديو أمام مجلس الشورى “يجب على كافة الأجهزة والفرق الخدمية وجميع الأفراد أن يؤدوا دورهم على أكمل وجه لنقطع سلسلة تفشي مرض كورونا في المدى القريب ونعبر بالبلد نحو شاطئ النجاة”، وذلك حسب ما نقلت صفحته على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”.

وهذه كانت أول كلمة للمرشد الإيراني أمام مجلس الشورى المنتخب في شهر فبراير والذي تسلّم مهامه في نهاية مايو.

كما أشاد “خامنئي”، وفقاً لموقعه الرسمي، بالعاملين في مجال الرعاية الصحية لـ”تضحياتهم”، منتقداً في الوقت نفسه “البعض الذين لا يلتزمون بأمر بسيط كوضع الكمامة” لمنع تفشي الفيروس، لافتا إلى أنه يشعر “بالخجل” إزاء ممارسات مماثلة.
وتأتي تلك التصريحات التابعة للمرشد الإيراني في وقت يبدو أن الفيروس عاد للتفشي مرة أخرى بشكل متصاعد منذ بداية مايو.

وحسب الأرقام الرسمية الصادرة ليوم الأحد، توفي 194 مصاباً بالفيروس وأصيب 2186 آخرون في الساعات الـ24 الأخيرة.