ملياردير كولومبى يحرق جميع أموالة والسبب غريب

يعد هو أشهر من أشهر المجرمين الكولومبيبن علي الأطلاق، وأكبر تاجر مخدرات في العالم ويدعى “بابلو إسكوبار “، ولد هذا الرجل الثرى في 1 ديسمبر عام 1949 في أحد الأحياء في كولومبيا، حيث تربى ونشأ هناك وصفتة مجلة “فوربس”، بسابع أغنى شخص في العالم وقدرت ثروتة بحوإلى ” 30 مليار دولار “، قد جمعها عن طريق بيع المخدرات وأيضا غسيل الأموال.

colmbia 4 colmbia 2 colmbia 3
colmbia و لكن ما أن بتبادر إلى ذهنك أنة أكبر تاجر مخدرات في العالم سوف تعتقد أن هذا الرجل ذا قلب ميت وقاسى، ولكن الحقيقة غير ذلك حيث أن هذا الرجل شكل إمبراطوريتة الكبيرة، عن طريق إطعام الفقراء و إقامة المستشفيات لهم والمدارس من أجل تعليهم، حتى أن إبنة في كتابة الذي يحكى عن سيرة حياة والدة قال ” لم يكن أبى يريدنى الدخول في عالم المخدرات، كان يشجعنى على إكمال دراستى وتعليمى، وأن أصبح شخصا نافعا للمجتمع “.
و يقول إبنة على الرغم من حب أبى الكبير للمال،  إلا أنة قام بحرق  جميع أموالة من أجل أختى الصغيرة من أجل تدفئتها وهما يجلسان في أحد الجبال هربا من الشرطة، ليس ذلك فقط و إنما قام بحرق المال من أجل طهو الطعام الساخن لأختى.
يمكنك متابعة قصة حياة هذا الرجل من خلال أفلام هوليود، التي قامت بعمل الكثير من الأفلام الناجحة لسرد قصة حياة أكبر تاجر مخدرات في التاريخ.