التخطي إلى المحتوى
مكالمة مسربة تكشف تحذير « توني بلير» لـ«القذافي» بمخطط لقتله بدايات الثورة الليبية

العقيد معمر القذافي رئيس ليبيا االأسبق والذي قتل بعد الثورة الليبية عليه في عام 2012، كان لديه العديد من الأسرار التي لم تكشف بعد .

ومن ضمن تلك الأسرار أن رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير أخبره قبل مقتله بالمخطط الذي سيتم اتباعه لقتله .

فتعود القصة إلى يوم 25 فبراير من عام 2011 أي بعد قيام الثورة الليبية بفترة لا تتعدي الـ8 أيام قام توني بلير بإجراء مكالمة هاتفية للقذافي يحذره من الثروة الليبية وأنه مهدد بالقتل ، وذلك نقلا عن صحيفة الديلي ميل البريطانية. 

 

فقد تسرب بريد إلكتروني لوزيرة الخارجية الامريكية السابقة هيلاري كليتون في ولاية الرئيس الأمريكي أوباما، وهذا البريد تضمن معلومات عن أن توني بلير والذي كان يشغل حينها رئيس وزراء إنجلترا قام بإجراء إتصال هاتفي بالقذافي يطالبه بالعثور  على مكان أمن في أسرع وقت . 

وكشفت المكالمة أنه حذر القذافي من أن نهايته لن تكون سالمة وستكون الثورة تنتهي بالدماء .، وكشف الموقع أن توني بلير كان قد طلب من وزيرة الخارجية الأمريكية بعدم نشر تلك المكالمة . 

وكانت المفاجأة مكتب توني بلير نفسه هو الذي قام بتسليم تلك المكالمة وتفريغها لصالح الخارجية الأمريكية فيما يعتبر خيانة وعمالة لصالح أمريكا وذلك نقلا عن مواقع إخبارية عالمية وعلى رأسها الإندبندت ، والتي كشفت أن مديرة مكتب توني بلير والتي تدعي   كاثرين ريمر، قامت بإرسال محتوي المكاملة إلى مستشار هيلاري كلينتو وزيرة خارجية أمريكيا حينذاك 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.