مفاجأة: حقيقة الصورة الذي نشرها الاعلام الروسي لنجل اردوغان مع قيادات داعش

حقيقة الرجلان الذين ظهروا مع نجل الرئيس التركي في صورة واحدة وأوصفهم الأعلام الروسي بأنهم من قيادات تنظيم داعش هم الأخوين على وإسماعيل شقيقان يحملان الجنسية التركية، وقاموا بتوجيه دعوة للرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” لتناول وجبة في المطعم الخاص بهما  بالعاصمة التركية اسطنبول.

مفاجأة: حقيقة الصورة الذي نشرها الاعلام الروسي لنجل اردوغان مع قيادات داعش 1 28/11/2015 - 6:49 م

وبسؤال الأخوين عن السبب في ذلك افادا بأنهما يريدون أن يوجهوا برسالة إلى الأعلام الروسي الذي يصور الشعب التركي على أنه شعب إرهابي.، وأنهم أصيبوا بالذهول عندما شاهدو صورهم في الاعلام الروسي وهو يظهرهم على أنهم موالين لتنظيم الدولة الأسلامية داعش وأن الرئيس التركي “رجب طيب اروغان ” يدعم التنظيمات الارهابية.

ومن الجدير بالذكر أن المطعم الخاص بالأخوين يعد من اشهر المطاعم السياحية في مدينة اسطنبول ويرتاده كبار المشاهير بتركيا، من بينهم نجل الزعيم التركي.

ويذكر أن وسائل الاعلام الروسية تشن الآن حملة إعلامية كبيرة على تركيا واصفة إياها بالدولة الراعية للإرهاب، وانها الممول لتنظيم داعش الإرهابي، وقد جاءت هذه الحملة بعد أن قام سلاح الجو التركي بأسقاط طائرة حربية روسية اخترقت المجال الجوي لتركيا بعد أن وجهت اليها تحذيرات، الأمر الذي ادى   إلى حالة من الغضب لدى القيادة الروسية والشعب الروسي.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.