مع انتشار السلالة الجديدة من الفيروس.. وزير الصحة البريطاني: القيود الأكثر صرامة لكوفيد-19 يمكن أن تستمر لفترة أطول

قال وزير الصحة البريطاني اليوم الأحد أن لندن وجنوب شرق إنجلترا قد يظلان تحت قيود أشد في محاولة احتواء انتشار الفيروس التاجي كوفيد-19 لبعض  الوقت، مشيراً إلى أن هناك حاجة لإلغاء خطط تخفيف القيود في عيد الميلاد لوقف انتشار السلالة الجديدة من الفيروس.

مع انتشار السلالة الجديدة من الفيروس.. وزير الصحة البريطاني: القيود الأكثر صرامة لكوفيد-19 يمكن أن تستمر لفترة أطول 1 20/12/2020 - 5:16 م

وقد واجهت الحكومة انتقادات لفرض إغلاق فعال على أكثر من 16 مليون شخص قبل أيام قليلة من عيد الميلاد، لكن المسؤول البريطاني مات هانكوك قال إن قرار يوم أمس السبت تم اتخاذه على وجه السرعة بعد أن أظهرت أدلة جديدة أن السلالة الجديدة كانت مسؤولة عن حالات كوفيد-19 المتصاعدة.

كما قال المسؤولون أن السلالة الجديدة من الفيروس أكثر قابلية للانتقال بنسبة تصل إلى 70% عن الأصلية، حيث دفعت أيضاً العديد من الدول الاوروبية إلى فرض قيود على السفر من وإلى بريطانيا.

واقترح هانكوك أن الإجراءات الأكثر صرامة والتي تتطلب من حوالي ثلث سكان إنجلترا البقاء في المنزل باستثناء أسباب أساسية مثل العمل حيث يمكن أن تظل سارية حتى تصبح اللقاحات متاحة على نطاق أوسع.