مسؤول من ولاية كسلا: هناك حوالي 2500 مواطن إثيوبي لجئوا إلى السودان فراراً من القتال في بلادهم

أكد مسؤول في ولاية كسلا بشرق السودان اليوم الثلاثاء، أن هناك حوالي 2500 مواطن إثيوبي قد عبروا عبر الحدود إلى السودان خلال اليومين الماضيين، وذلك أثناء فرارهم من القتال في وطنهم الأم.

مسؤول من ولاية كسلا: هناك حوالي 2500 مواطن إثيوبي لجئوا إلى السودان فراراً من القتال في بلادهم 1 10/11/2020 - 5:53 م

كما قال السير خالد المسؤول في مفوضية اللاجئين بالولاية:”عدد المواطنين الإثيوبيين الذين يأتون من بلادهم فراراً من القتال يتزايد على مدار الساعة، حيث أن هؤلاء الناس بحاجة إلى مأوى وعلاج طبي وطعام، وهناك نقص كبير”.

كما أضاف المسؤول في مفوضية اللاجئين:”إذا استمر النزاع بهذا الشكل، فإننا نتوقع زيادة في تدفق اللاجئين”. 

وبدورها قالت الأمم المتحدة إن هناك اشتباكات بين القوات الفيدرالية وقوات تيغراي في العديد من المواقع المختلفة، حيث أكدت الأمم المتحدة أن تسعة ملايين شخص معرضون بشدة لخطر النزوح بسبب القتال، ولا يمكن أن تصل المساعدات إلى منطقة تيغراي، نظراً لأنه تم إغلاقها بالكامل، بالإضافة إلى أنه تم قطع الاتصال تماما بالمنطقة.