مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة الكويتي يعيد القضية الفلسطينية إلى الأذهان مرة أخرى

في اجتماع البرلمان الدولي بسان بطرسبيرج وجه رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم كلمات نارية لرئيس الوفد الاسرائيلي، لاقت تلك الكلمات التي ألقاها تصفيقًا من الحضور مما أدى لاستجابة ممثل البرلمان الصهيوني للخروج، فقد وصف الغانم ممثل الكيان الصهيوني بأنهم قتلة أطفال، بالإضافة لوصه بأنه محتل، وأضاف أيضًا: عليك الخروج من القاعة إن كان لديك شيءًا من الكرامة، ووسط ترحيب الحضور بما قاله الغانم خرج ممثل الكيان الصهيوني مغلوبًا على أمره من الجلسة.

كلمة مرزوق الغانم

هذه الصفعة التي وجهها مرزوق الغانم للكيان الصهيوني لاقت ترحيبًا وفرحًا وشديدًا من قبل المغردين العرب وبخاصة الفلسطينين، فهو بذلك أعاد إلى الأذهان قضية فلسطين وعدوها الصهيوني بعدما قامت بعض الحكومات العربية بالتطبيع مع هذا الكيان الذي من المفترض هو العدو اللدود لها، لكن الغانم أحيا النفوس من جديد بكلماته الرنانة هذه.

وعبر على مرزوق الغانم على حسابه على تويتر بأن الذي قام به كان رد فعل طبيعي للتصرفات الاستفزازية التي قام بها ممثل الكيان الصهيوني، واعتبر أن هذا الكيان لا يمارس تمييزًا عنصريًا أو ظلمًا ضد الآخر بل يلغيه كلية ولا يعترف له بأي حق، وعبر عن رفضه لأن يتحول برلمانيو العالم لمجرد أناس تشجب وتدين فقط، وكان من ضمن الأمور التي تحدث بها رئيس مجلس الأمة الكويتي في هذه الجلسة قضية مسلمي الروهينغا.

لكن الفرحة التي عبر عنها مغردي تويتر عما صدر من مرزوق الغانم في هذه الجلسة كانت كبيرة، كما لاقى رئيس الأمة الكويتي استقبالًا حافلًا فور عودته وأرسل إليه الأمير الكويتي برقية شكر وتقدير لما أبداه من شجاعة معربًا عن تأييده وله وشكره وتقديره، الأمر الذي أسعد الغانم كثيرًا.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.