مدينة شنزن الصينية تحظر إستهلاك لحوم القطط والكلاب إبتداءاً من بداية شهر مايو

أخيراً وبعد تفشي الفيروس التاجي في كل أنحاء الصين، وإنتشاره في كل دول العالم تقريباً وتسببه في كارثة بشرية وإنسانية إتخذت الصين خطوة إيجابية غير مسبوقة من قبل بحظر أكل القطط والكلاب.مدينة شنزن الصينية تحظر إستهلاك لحوم القطط والكلاب إبتداءاً من بداية شهر مايو 1 2/4/2020 - 12:32 م

مدينة شنزن الصينية تحظر إستهلاك لحوم القطط والكلاب إبتداءاً من بداية شهر مايو 5 2/4/2020 - 12:32 م

أقرت حكومة مدينة شنزن الصينية قرارات جديدة تخص استهلاك لحوم الحيوانات مثل القطط والكلاب، وسيدخل القرار حيز التنفيذ في بداية شهر مايو.

ومن المعروف أن الشعوب الآسيوية تتميز بحبها للحوم الكلاب والقطط بدليل أنه يتم قتل 30 مليون كلب وأربعة ملايين قط منزلي سنوياً في جميع أنحاء آسيا وتحديداً في دول مثل فيتنام والفلبين وأندونيسيا وأخيراً الصين.

مدينة شنزن الصينية تحظر إستهلاك لحوم القطط والكلاب إبتداءاً من بداية شهر مايو 2 2/4/2020 - 12:32 م
كلاب معروضة للبيع في الصين

مدينة شنزن الصينية تحظر إستهلاك لحوم القطط والكلاب إبتداءاً من بداية شهر مايو 3 2/4/2020 - 12:32 م

وبالرغم من أن لحوم الكلاب تلقى رواجاً واسعاً في آسيا إلا أن الكثير من الصينيين صرحوا بأنهم لم يجربوا أكل لحوم الكلاب من قبل، كما أن الكثير منهم يعتقدون أن الكلاب حيوانات اليفة، وأنهم لا يودون تجربة لحومها، وبذلك فإن إحدى الإحصايات تبين أن لحوم الكلاب تستهلك بكثرة في تايوان وهونغ كونغ وفيتنام واندونيسيا.

وبالرغم من تلك الخطوة الإيجابية من حكومة مدينة شنزن نجد أن الحكومة الصينية تقوم بإجراء آخر يعتبر متناقضاً مع حظر قتل الحيوانات واستهلاك لحومها، فقد صرحت الحكومة الصينية باستعمال السائل الهضمي الذي يتم استخراجه من معدة الدب البني الذي يعيش في الصين لعلاج مرضى فيروس كورونا.مدينة شنزن الصينية تحظر إستهلاك لحوم القطط والكلاب إبتداءاً من بداية شهر مايو 4 2/4/2020 - 12:32 م

يذكر أنه يتم إستخدام السائل الهضمي للدب في أغراض طبية عديدة تعود للطب الصيني القديم مثل إذابة الحصوات من الجسم، ولكن كثير من الناس قالوا أن السائل الهضمي للدببة لا يعد مجدياً مع مرضى فيروس كورونا، غير أنه يعتبر علاجاً تقليدياً لا أكثر.

إسمع الخبر من هنا:


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.