محاولة فاشلة لاقتحام مجلس البرلمان الفيدرالي الألماني ظهر اليوم وإعتقال العشرات

حاول عدد كبير من المحتجين في المانيا اقتحام مبنى البرلمان الألماني في وسط العاصمة برلين اليوم، وذلك بعد فرض الحكومة الألمانية غرامات مالية على من يرفضون ارتداء الكمامات، بالإضافة لعدد من القوانين الجديدة التي تم إطلاقها بسبب وباء كوفيد-19

محاولة فاشلة لاقتحام مجلس البرلمان الفيدرالي الألماني ظهر اليوم وإعتقال العشرات 2 30/8/2020 - 4:30 م

ونددت وزارة الداخلية الألمانية بهذه التصرفات الغير مسبوقة، وكان معظم المحتجين من حزب اليمين المتطرف، وبلغ عدد المحتجين أكثر من 38 ألف متظاهراً في العاصمة الألمانية برلين.محاولة فاشلة لاقتحام مجلس البرلمان الفيدرالي الألماني ظهر اليوم وإعتقال العشرات 1 30/8/2020 - 4:30 م

وقدرت الشرطة أعداد الذين تمكنوا من تجاوز الحواجز البشرية التي كونها رجال الشرطة بعدة مئات من المحتجين، وتمكنوا بعدها من الركض لمبنى البرلمان في وسط العاصمة، ووحدت الشرطة جهودها وقاموا بتفريق الحشود برذاذ الفلفل وتمكنوا من إلقاء القبض على عدد من المتظاهرين.

أدان الرئيس الألماني ما حدث واصفاً اقتحام الحشود لمبنى البرلمان بمهاجمة الديمقراطية الألمانية، وعلق وزير الداخلية على ما حدث قائلاً بأن اثارة الشغب أمر لا يطاق خصوصاً وإن كان اقتحام مبنى البرلمان يهدف للأغراض الخاصة للمتظاهرين.

يذكر أنه تم حظر الاحتجاج في بداية الأمر في ولاية برلين العاصمة قبل أن تقره المحكمة مجدداً بشرط مراعاة قواعد التباعد الاجتماعي مثل ارتداء الكمامات والاحتجاج بطريقة منظمة تضمن التباعد بطريقة سليمة.