للمرَّة الثانية، التيار الكهربائي مقطوع كُلياً عن تشيرنوبل، والسلطات الأوكرانية تُحذِّر من حدوث “تسرُّب إشعاعي”

أعلنت وكالة الأنباء الأوكرانية نقلاً عن السلطات في كييف اليوم الإثنين 14 مارس، أن القوات الروسية قطعت وللمرَّة الثانية خط الكهرباء الذي يُغذِّي محطة تشيرنوبل النووية بالطاقة الكهربائية.

بالفيديو والصور "رجُل الدبابة وشبح كييف و محرقة الجثث" عرض شامل لتطورات الساعات الأخيرة من الحرب الروسية على أوكرانيا

التيار الكهربائي مقطوع كلياً عن تشيرنوبل

يأتي ذلك بعد يومٍ واحد من إعادة توصيل الخط جُزئياً بسبب انقطاع التغذية عن المحطة نتيجة الأعمال العسكرية، حيث كانت أوكرانيا قد حذرت من خطر حدوث تسرب إشعاعي إذا لم يجر إصلاح خط الكهرباء العالي الجهد الواصل إلى المحطة

وكانت شركة روساتوم الروسية للطاقة النووية، قد أعلنت أمسِ السبت، إن طاقمين أوكرانيين يقومان بإدارة وتشغيل محطتي تشيرنوبل وزابوروجيا النوويتين كما أكّدت وصل التيار الكهربائي بشكلٍ جزئي إلى محطة تشيرنوبل قبل أن تُعلن السلطات الأوكرانية عن انقطاعه مجدداً صباح اليوم الإثنين.

المواد النووية خارج راقبة الوكالة الدولية

وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد عبَّرت عن قلقها الشديد حول السلامة النووية في محطة تشيرنوبل جراء توقف إرسال البيانات المتعلِّقة “بالضمانات” من محطة تشيرنوبل النووية إلى مقر الوكالة في فيينا، وهو الأمر الذي يضع المواد النووية والإشعاعية خارج مراقبة فريق الوكالة.

خطأ واحد قد يؤدي إلى الكارثة

وأوضحت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنَّ 8 من مفاعلات أوكرانيا الـ 15 لا تزال تعمل مؤكِّدة أنَّ مستويات الإشعاع هناك طبيعية، فيما أعلن البرلمان الأوكراني أن مركز الأبحاث النووية في خاركيف قد تعرَّض للقصف مرة أخرى إلا انه لازال آمناً من الناحية النووية والإشعاعية.

ويدور قلق كبير حول العالم حالياً من خطر تضرر إحدى المحطات النووية الـ 15 التي تدور المعارك بالقرب منها، حيث أنَّ خطأ واحداً يمكن له أن يتسبب بكوارث نووية غير محسوبة العواقب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.