لاجئه تصبح وزيره للتعليم بالسويد

القصه تبدأ عند اندلاع الحرب الاهليه في البوسنه عام 1992م، وعلى اثرها فتحت السويد أبوابها للأجئين من البوسنه، لتكون من بينهما عايده الحاج ذات الخمس أعوام، والتي أصبحت تترأس أهم وزاره في السويد وهى وزاره التعليم السويديه، وذلك في اكتوبر عام 2014.

لاجئه تصبح وزيره للتعليم بالسويد 1 11/10/2015 - 2:57 م

عايده الحاج من مواليد عام 1987 فوستا بالبوسنه، تخرجت عايدة الحاج من جامعة لوند ودرست القانون ثم ألتحقت بعد ذك بحزب العمال الاجتماعى الديمقراطى، عن سبب انضمامها لهذا الحزب فقالت انه الحزب الذي مد يده لمساعدتها هى وأهلها عندما طلبوا حق اللجوء إلى السويد بعد اندلاع الحرب في البوسنه عام 1992م.

وقد صنفتها مجلة ” veckance affarer”  الاقتصاديه، انها ضمن 100 أمراه متعددة المواهب في العالم وذلك في عام 2013، ثم بعدها بعام واحد فقط تم ترأسها لمنصب وزيرة التعليم في السويد  للمرحلة ما قبل الجامعه ، والذي قام بترشيحها لذلك المنصب هو تصنيف مجلة   ” veckance affarer”  الاقتصاديه، وأيضا رئيس “حزب الديمقراطى الاشتراكى “ورئيس الوزراء السويدى “ستيفان لوفين”.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.