كورونا يضرب الصين مجدداً، ويجبرها على إغلاق حياً بالكامل

أغلقت السلطات الصينية أحد أحياء مدينة قوانغتشو الواقعة جنوبي الصين، وذلك يوم(السبت) ، من أجل محاولة السيطرة على ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا الذي زاد في المنطقة.

كورونا يضرب الصين مجدداً، ويجبرها على إغلاق حياً بالكامل

سجلت المدينة التي تعتبر مركزا صناعيا شمال هونج كونج ويبلغ عدد سكانها نحو 15 مليون نسمة ، 20 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الأسبوع الماضي.

قال مكتب الصحة ببلدية قوانغتشو في مذكرة إن خمسة شوارع في منطقة ليوان بوسط المدينة قد تم تحديدها على أنها “مناطق عالية الخطورة”، وتم إصدار أوامر للسكان بالبقاء في منازلهم في انتظار الانتهاء من فحوصات COVID-19 والأسواق والمدارس وأماكن الترفيه في المنطقة مغلقة.

كورونا يضرب الصين مجدداً، ويجبرها على إغلاق حياً بالكامل

قامت حكومة البلدية بسرعة بإجراء عمليات فحوصات واسعة النطاق ، حيث قامت بفحص مع حوالي 700000 شخص.

تسيطر الصين إلى حد كبير على تفشي الفيروس وشددت قواعد الحجر الصحي بعد تسجيل عدد كبير من الإصابات في البلدان المجاورة.

وقال مسؤولو الصحة المحليون إنهم يعتقدون أن الانتشار المحدود للفيروس في قوانغتشو يمكن أن يكون مرتبطًا بامرأة تبلغ من العمر 75 عامًا أصيبت بنسخة متحورة من الفيروس، تم التعرف عليها لأول مرة في الهند.

وبحسب آخر الأرقام الصادرة عن لجنة الصحة الوطنية الصينية ، بلغ عدد الحالات المؤكدة في الصين 91071 حالة ، بينها 4636 حالة وفاة.